الرئيسية / جائحة كورونا / هكذا غيّر كورونا مجرى عمل قطاع جواز السفرالثاني والجنسية والإقامة الدائمة عن طريق الاستثمار

هكذا غيّر كورونا مجرى عمل قطاع جواز السفرالثاني والجنسية والإقامة الدائمة عن طريق الاستثمار

بعدما كان لفيروس كورونا المستجد (COVID -19) العديد من الآثار السلبية على الاقتصاد العالمي في أغلب قطاعاته، الا أنه أثرَ بشكل ايجابي على قطاع الجنسية الثانية والإقامة الدائمة ومجال جواز السفر الثاني.

ووفقًا لشركة بلومينا، احدى الشركات الرائدة في قطاع الجنسية والإقامة الدائمة عن طريق، فإن أزمة فيروس كورونا المستجد (COVID -19) فتحت العديد من الأبواب والفرص التجارية المميزة لكل من رجال الأعمال وأيضًا الشركات، وذلك عن طريق التزام الشركات بإجراء كافة المعاملات عن بعد وبأقل عدد من الأوراق الرسمية، وهذا الأمر كان من الصعب اجرائه الّا في ظروف معينة قبل وقوع الأزمة.

فقد أعلنت وحدات الجنسية عبر الاستثمارعن فتح باب التقديم عن بُعد باعتمادها مواقع الكترونية لاستقبال كافة الطلبات والعمل بأكمل وجه بعدد وثائق أقل تسهيلاً لتلك الإجراءات على رجال الأعمال، حيث يطلب من مقدم الطلب 5 وثائق بسيطة وسهلة التوفر وهي: صورة عن كل من؛ جواز السفر، شهادة الميلاد، البطاقة الوطنية الشخصية، شهادة الزواج أو الطلاق، واثبات لعنوان السكن مثل فاتورة كهرباء أو مياه، ضماناً لبدء عملية التحقيقات الأمنية التي تستغرق من شهرين إلى ثلاث أشهر.

علاوة ًعلى ذلك، تم البدء في استحداث وتطوير برامج استثمارية جديدة من قبل الدول التابعة للكومنولث البريطاني بأسعار منافسة، من ضمنها برنامج التبرع لصندوق حكومة سانت كيتس ونيفيس بأسعار مناسبة جداً، و برنامج تمويل جامعة وست إنديز في انتيغوا وبربودا حيث تعد أحد أقوى الجامعات في البحر الكاريبي والتي تستقبل أعداد كبيرة من الطلاب من أنحاء العالم مع اعطاء سنة منحة دراسية لأحد أفراد العائلة.

كما وقامت دولة غرينادا بالتعاون مع جامعاتها مثل جامعة سانت جورج بحيث يحصل حاملي جواز سفر غرينادا على خصم 90% من الرسوم . وتعد جامعة سانت جورج من احدى الجامعات الخاصة التي تشتهر بدرجاتها في الطب والتمريض و ترتبط الجامعة بالعديد من المؤسسات التعليمية ذات المستوى العالي، بما في ذلك المملكة المتحدة والولايات المتحدة وكندا وأستراليا.

أما بالنسبة لدولة سانت لوسيا، فقامت الحكومة بتخفيض المبالغ الاستثمارية لخيار التبرع، بحيث أصبح المبلغ الاستثماري لمقدم الطلب والزوجة 140,000$ بدلاً من 160,000$ ولعائلة من 4 أفراد 150,000$ فقط، مضافاً لها رسوم التحقيقات الأمنية وأجور المحاميين وبعض الرسوم البسيطة الأخرى.

من جهته أكد المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة بلومينا، السيد وسيم داؤود على دوام واستمرارية عمل فريق بلومينا بشكل كامل في مكاتبه ال 7، حيث ما زالت الشركة تقوم بتسليم جوازات السفر وتحصيل الموافقات الحكومية، بالإضافة إلى ضمانها لتحويل المبالغ الاستثمارية وضمان وصولها لصندوق الاستثمار والحكومة المعنية خلال الأزمة العالمية.

ومن الجدير بالذكر أن شركة بلوميناBluemina  تعد الأسرع والأقوى في توفير أفضل برامج الجنسية وخدمات الإقامة الدائمة على مستوى العالم لدول اوروبا ودول تابعة للكومنولث البريطاني، حيث تختلف هذه البرامج بالقيمة الاستثمارية ونوع الاستثمار وبحسب ما يخدم المستثمر.

تضمن بلوميناBluemina  نجاح كل طلباتها للحصول على جواز السفر الثاني والجنسية عن طريق الاستثمار  والإقامة الدائمة، حيث تسعى لتسهيل كافة الإجراءات لعملائها في مختلف أنحاء العالم.

عن نوفل بغداد

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

انعقاد قمة سامينا لقادة قطاع الاتصالات لدول جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا برعاية هواوي

العراق، 11 تموز 2020: اجتمع مؤخراً قادة وخبراء قطاع الاتصالات من جميع ...