الرئيسية / صحف و ملفات / مسن بريطاني يجمع الملايين لقطاع الصحة بالسير يوميا

مسن بريطاني يجمع الملايين لقطاع الصحة بالسير يوميا

نجح محارب سابق في الـ99 من عمره في جمع 15 مليون جنيه استرليني (أي حوالى 18 مليون دولار) لصالح هيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS) في تحدّ لجمع التبرعات عبر مواظبته على السير 100 مرة ذهاباً وإياباً في حديقة منزله الخلفية قبل أن يبلغ عامه الـ100 في نهاية الشهر الحالي.

وكان الكابتن توم مور من كايغلي في يوركشاير ينوي في البداية جمع 1000 جنيه استرليني (1248 دولاراً) بيد أنّ التبرّعات تدفّقت بشكلٍ كبير منذ الثلاثاء وناهزت المليون جنيه بحلول الساعة التاسعة صباحاً.

وهدف مور وهو من قدامى المحاربين البريطانيين الذي خدم بلاده في الهند وبورما إلى السير عشر مرات ذهاباً وإياباً في حديقة منزله لبلوغ مئة جولة بحلول عيد ميلاده المئة في 30 أبريل (نيسان). ونجح مور في إنهاء التحدي الخميس أي قبل الموعد المحدد بأسابيع.

وكان مور قد عقد العزم على الانخراط في هذا التحدّي لجمع المال لصالح هيئة الخدمات الصحية الوطنية في خضمّ أزمة فيروس كورونا التي أصابت أكثر من 100 ألف شخص في المملكة المتحدة وأدّت إلى وفاة حوالى 14 ألفاً (حتى موعد إعداد المقال). ووضعت الجائحة عبئاً هائلاً على كاهل الخدمات الصحية الوطنية لمعالجة المرضى وإنقاذ الأرواح.

صفحة جمع التبرعات الخاصة بالسيد مور تخطّت عتبة الـ10 ملايين جنيه استرليني عند الساعة الـ11 ليل الأربعاء بعدما لاقت إنجازاته إشادة من وزير الصحة خلال المؤتمر الصحافي اليومي للحكومة.

وفي كلمته الافتتاحية، قال الوزير مات هانكوك “أودّ توجيه شكر خاص اليوم للكابتن توم مور. كابتن توم أنت مصدر إلهامٍ لنا جميعاً ونحن نشكرك”.

وغرّد المحارب العسكري السابق على تويتر، قائلاً “10 ملايين جنيه! الحظ يقف في صفّ الشجعان” في إشارةٍ إلى عبارةٍ أطلقتها فرقة “دوق ويلينغتون” التي حارب مور في صفوفها.

وتلقّى مور الإشادة والتقدير مقابل الجهود التي بذلها من عددٍ من الشخصيات الشهيرة، بمن فيهم لاعب الرغبي الإنجليزي جايمي جورج الذي قال إنّ الكابتن “ألهمه فعلاً”، في حين اعتبر السفير الأميركي في المملكة المتحدة وودي جونسون أنه “لأمر رائع ما في وسع الأشخاص القيام به”.

وأشاد الممثل بوني لانغفورد بجهود مور، قائلاً في فيديو نشره “أنت شخص رائع. لطالما اعتقدتُ أنّني أتمتّع بالكثير من الطاقة إلى أن شاهدتُك. أنت مذهل، والعمل الذي تقوم به للخدمات الصحية الوطنية أمر ملهم بالمعايير كافة، تماماً كالعاملين في تلك الخدمات. نودّ جميعاً أن نشكرهم وشكراً لك لأنّك أظهرت مدى اهتمامنا جميعاً”.

وفي حديثٍ لـ”هيئة الإذاعة البريطانية” (بي بي سي) عن حملة التبرّعات، قال مور “الأمر أشبه بحكايات الخيال، بدأنا بألف جنيه استرليني ووصلنا إلى مبلغٍ هائل من المال، أمر لا يُصدّق، أليس كذلك؟”

وأضاف مور “لم أتوقّع يوماً القيام بأمرٍ مماثل ولكنني سعيد للغاية وآمل في أن تستمر هذه المبادرة لأنّ الخدمات التي تلقّيتها من كل هؤلاء الأطباء والممرضين كانت استثنائية بالفعل. وهم أشخاص لطفاء أيضاً”.

يُذكر أنّ حملة التبرعات التي أطلقها مور لا تزال مفتوحة.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

تعليق واحد

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد تهديدها الأمم المتحدة.. تقرير: المليشيات العراقية تزداد غرورا

حذر تقرير، لصحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، من خطر المليشيات العراقية، المدعومة من ...