الرئيسية / أخبار العراق / في احتجاجات لإنهاء الفقر.. “مقتل متظاهر برصاص قوات الأمن العراقية”

في احتجاجات لإنهاء الفقر.. “مقتل متظاهر برصاص قوات الأمن العراقية”

أفادت وسائل إعلام عراقية نقلا عن مصادر طبية، الجمعة، بـ “مقتل متظاهر وإصابة سبعة آخرين على الأقل برصاص قوات الأمن” التي أطلقت النار على مظاهرة في مدينة الناصرية بمحافظة ذي قار جنوب العراق.
وكانت المظاهرة التي ضمت حوالي مئة شخص فقط خرجت لتطالب بإعانة الفقراء في ظل جائحة كورونا والإجراءات المشددة التي تفرضها السلطات لاحتواء تفشي الفيروس في البلاد، بحسب وسائل إعلام محلية.
ونقلت وسائل الإعلام عن شهود عيان أن المتظاهرين طلبوا من قوات الأمن فتح الطرق المغلقة جراء حظر التجوال فرفضت واشتبكت مع المتظاهرين.
وتصاعدت الاحتجاجات بعد فتح قوات الأمن النار على المتظاهرين وأغلقوا الطرقات وأشعلوا النيران في الإطارات للتغلب على دخان الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته القوات بكثافة، بحسب ما أظهرت فيديوهات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.
واندلعت احتجاجات العراقيين ضد الفساد منذ الأول من أكتوبر الماضي مطالبة بتغيير الطبقة الحاكمة.
واستقالت حكومة عادل عبد المهدي على وقع التظاهرات التي نادت بالقضاء على رموز الفساد منذ أكتوبر الماضي، وطالبت بالتغيير في بلد خسر في 17 سنة نحو 450 مليار دولار بسبب الفساد المستشري، وفقا للبرلمان، أي بمعدل 25 مليار دولار سنويا.
وبعد 17 عاما من الحكومات المتعاقبة، لا يزال العراق الذي يطفو على بحور من النفط، يفتقر الى الخدمات الأساسية كالكهرباء والمياه النظيفة، في موازاة شبه انهيار في النظامين الصحي والتعليمي.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

تعليق واحد

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الكاظمي يقيل المتحدث باسم الجيش العراقي.. ويعين خلفا له

أقال رئيس الوزراء العراقي الجديد مصطفى الكاظمي، الاثنين، المتحدث باسم القائد العام ...