الرئيسية / صحف و ملفات / فروا أثناء محاكمتهم الأولى.. أحكام قاسية ضد ثلاثة أشخاص في قضية الطفل السوري آيلان

فروا أثناء محاكمتهم الأولى.. أحكام قاسية ضد ثلاثة أشخاص في قضية الطفل السوري آيلان

قضت محكمة تركية بالسجن 125 عاما ضد ثلاثة أشخاص بتهمة “القتل العمد” في قضية وفاة الطفل السوري آيلان كردي الذي قضا غرقا أثناء محاولة عائلته الوصول إلى أوروبا عبر تركيا واليونان.

وأحيل المشتبه بهم الثلاثة إلى محكمة جنائية في محافظة موجلا على بحر إيجة، حيث وجدت جثة الطفل في عام 2015، وتصدرت قضيته عناوين الصحف في جميع أنحاء العالم.

وكانت السلطات التركية اعتقلت مجموعة من المهربين، أتراك وسوريين، في حينه وأصدرت أحكاما بحق عدد منهم، لكن ثلاثة منهم تمكنوا من الهرب أثناء المحاكمة.

وتمكنت قوات الأمن التركية من اعتقالهم مرة أخرى الأسبوع الماضي في محافظة أضنة الجنوبية.

وكان آيلان بين مجموعة من المهاجرين السوريين الذين غرقوا عندما انقلب بهم زورق كان يقلهم من بودروم إلى جزيرة كوس اليونانية. وكان بين القتلى شقيقه غالب، خمس سنوات، ووالدته ريحانة، 28 عاما، فيما نجا والده.

وكانت صورة جثة الطفل آيلان كردي التي جرفتها المياه إلى شاطىء تركي قد أثارت موجة تعاطف وغضب بسبب ما اعتبر تقاعسا من الدول المتقدمة عن مساعدة آلاف اللاجئين الذين يقومون برحلات بحرية خطرة في قوارب متهالكة للوصول إلى أوروبا وكثير منهم فروا من الحرب الأهلية السورية التي بدأت قبل حوالي تسعة أعوام.

ويتحدر آيلان من بلدة كوباني ذات الغالبية الكردية الحدودية مع تركيا، وكانت عائلته غادرتها للجوء إلى تركيا هربا من أعمال العنف قبل أن تقرر الهجرة إلى أوروبا.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

تعليق واحد

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حكومة العراق.. طار الزرفي فحطت ميليشيات جديدة

لم يأت اختيار مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء العراقي المكلف بتشكيل الحكومة من ...