الرئيسية / أخبار العراق / حالة وفاة ثانية بكورونا وإيقاف صلاة الجمعة للأسبوع الثاني في كربلاء

حالة وفاة ثانية بكورونا وإيقاف صلاة الجمعة للأسبوع الثاني في كربلاء

أعلنت دائرة صحة محافظة كربلاء، وسط العراق، الأربعاء تسجيل حالة وفاة ثانية لمصاب بفيروس كورونا المُستجد في المحافظة، مضيفة أن المصاب يبلغ من العمر 68 عاما وقد وصل المستشفى في “حالة حرجة” قبل وفاته بقليل.

وتزامن ذلك مع إعلان العتبة الحسينية تمديد إيقاف صلاة الجمعة في كربلاء لهذا الأسبوع، مؤكدة أن التوقف سيستمر لحين تحسن الظروف الصحية.

وقال مدير المكتب الإعلامي لدائرة صحة كربلاء، سليم كاظم في بيان، إن “المصاب من أهالي حي الغدير، وقد وصل الى مدينة الإمام الحسين (الطبية)، ليلة أمس، وهو بحالة صحية حرجة”.

وأوضح “تم أخذ العينات وإرسالها الى مُختبر الصحة المركزي في بغداد، إلا إنه فارق الحياة ، قبل إعلان نتائج الفحص المختبري، صباح اليوم، والتي أكدت إصابته بالفيروس الوبائي”.

وبين كاظم، إنه “سيتم نقل عائلة المواطن وإخضاعهم للحجر الصحي في الأماكن المخصصة لذلك”، مؤكداً إن “الدائرة تبذل جهودا استثنائية، وتشدد من الإجراءات الوقائية الاحترازية المتخذة للحيلولة دون انتشار المرض في المحافظة”.

وأعلنت كربلاء تسجيلها حالة الوفاة الأولى في السادس من مارس الحالي، وهي لامرأة ستينية العمر، فيما يرقد مصابان هما فتاة في العشرينات من عمرها وموظف خدمات في المحافظة تحت الرقابة الصحية في ردهة مخصصة للحجر الصحي في مدينة الحسين الطبية.

وكانت السلطات المحلية في مدينة كربلاء قررت الخميس الماضي عدم السماح للوافدين والزائرين بدخول المدينة، في إطار إجراءات احترازية ووقائية لمواجهة خطر تفشي فيروس كورونا المستجد.

كما لم تـُقـِم المرجعية الدينية العليا في العراق، صلاة الجمعة، للمرة الأولى منذ سقوط النظام السابق في عام 2003، خشية انتشار فيروس كورونا المستجد.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد فيديو تعذيب المراهق العراقي.. قرار بإقالة قائد “قوات حفظ القانون”

أعلنت وزارة الداخلية العراقية إحالة قائد قوات حفظ القانون، اللواء سعد خلف، ...