الرئيسية / أهم الأخبار / الركابي في حديث موسع مع (NRT): هذه خططنا للمرحلة المقبلة

الركابي في حديث موسع مع (NRT): هذه خططنا للمرحلة المقبلة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اجرى “ديجيتال ميديا ان ار تي” حديثا صحفيا مع الناشط “البارز” في التظاهرات علاء الركابي، تناول مجمل الاحداث الراهنة التي يشهدها العراق، فيما أكد الركابي على ضرورة انشاء كيان سياسي بعيدا عن التحزب لمواجهة الاحزاب الحالية.

وتحدث الركابي عن تفشي آفة الفساد في مؤسسات الدولة، لا سيما المؤسسة الأمنية، مؤكدا أن الاصلاح يتطلب برنامج عمل متكامل.

فكرة الترشيح لرئاسة الحكومة المؤقتة

وأشار الركابي إلى أنه “في حال الاصرار على ترشحه لرئاسة الحكومة (المؤقتة) فانه لا بد من تفويض جماهيري يشمل جميع المحافظات بما فيها المدن التي لا تشهد حركة احتجاجات، مؤكدا انه لا ينتمي لاي حزب او جهة وانه لن يخذل الشارع العراقي في حال وقفوا معه ومنحوه ثقتهم”.

المدة اللازمة للقضاء على الفساد في العراق

وأضاف، أن “جميع مؤسسات الدولة يستشريها الفساد و (يعشعش) فيها منذ سنوات طويلة، ومسألة القضاء عليها يتطلب وقتا وبرنامجا متكاملا من العمل، وكل هذا ليس بالسهل انجازه في فترة قصيرة وعبر حكومة مؤقتة”.

كيان سياسي بعيدا عن التحزب

وشدد على “ضرورة انشاء كيان سياسي، عابر للطائفية وبعيد عن التحزب، يكون عمله منحصرا في مواجهة الاحزاب صاحبة المال والنفوذ السلطوي، وعناصره من الوطنيين والمهنيين”، مؤكدا ان “الثورة لا بد لها ان تجر الشعب الى طريق صناديق الاقتراع ومنافسة الطبقة السياسية الحاكمة”.

الانتخابات

واكد الركابي على ضرورة قيام الحكومة الجديدة بتاسيس مفوضية انتخابات نزيهة لاجراء انتخابات شفافة، وليس كسابقاتها التي جرت بطرق غير مهنية وغير حضارية”، مشيرا الى أن “المقاطعة الشعبية للانتخابات السابقة والتي وصلت نسبتها الى 75%، جاءت بسبب قناعة الناس ان الانتخابات هذه لن تجلب للمشهد السياسي سوى شخصيات فاسدة، لا سيما وانها حصلت في ظل التزوير المرعب، وعندما تمت المطالبة باعادة الفرز يدويا تم حرق الصناديق في بعض المراكز لكي تضيع ادلة التزوير التي فضحها الشعب”.

المؤسسة الأمنية

واتهم الركابي “المؤسسة الأمنية باحتضان عدد من الضباط (الموالين) للاحزاب، مشككا في مهنيتهم بسبب (العنف المفرط) الذي تعاملوا به مع المتظاهرين في مختلف ساحات التظاهر”، مؤشرا في ذات الوقت، “بعض الملاحظات على عمل (الحشد الشعبي)، ودعا الى دمجه في الجيش العراقي او ان يكون تابعا لرئاسة الاركان وتكون قياداته من العسكريين لا سيما وانه مؤسسة امنية”.

مصير الثورة

وأكد الركابي أن “ساحات التظاهر تراقب عن كثب ما يحدث على الساحة السياسية، وان القرارات التي سيتخذها المتظاهرون فيما بعد ستكون بعد التشاور مع الجميع”، في ذات الوقت لم “يستبعد الركابي الخيارات التصعيدية لكن بشرط الحفاظ على سلمية الثورة”.

التدخل الخارجي في العراق

وشدد على ان “تكون الحكومة الجديدة قادرة على منع التدخلات الخارجية في الشأن العراقي، وان تؤمن بان العراق هو سيد نفسه، وكذلك ان يلتزم العراق بعدم التدخل في شؤون الاخرين”، مؤكدا أن “هذه الامور يجب ان تكون بداية للتغير وعلامة فارقة ومميزة عن الحكومات السابقة”.

قوة التظاهرات

واعتبر الركابي ان “تظاهرات العراق اليوم هي في ذروة قوتها واكثر تنظيما وتأثيرا كما في اول الايام، مؤكدا وجود قنوات تواصل بين المحافظات وتبادل الاراء والقرارات وتنسيق على مستوى عالي واجتماعات بشكل دوري”، قائلا: “انا متفائل جدا باستمرار التظاهرات وتحقيق جميع المطالب”.

رسالة الركابي عبر NRT عربية

ووجه الركابي في ختام حديثه، رسالة للشعب العراقي، أكد من خلالها أنه “لا يرى منصب رئاسة الحكومة بالشيء الكبير بقدر ماهو مسؤولية كبيرة تجاه العراق والعراقيين لضرب الفساد السياسي”، متعهدا “بعدم خذلان الشعب العراقي في حال منحه الثقة وسيعمل على انجاز المطالب الاساسية للشعب من خلال فريق مهني سيعمل ليلا ونهارا، لحين الوصول الى انتخابات مبكرة التي دفع الشعب من اجلها ثمنا غاليا من دماء الشهداء”.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

تعليق واحد

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حالات… قتل الفتيات المصابات بفيروس كورونا بدافع الشرف في العراق

النساء لا تحجر… طريقة أخرى قد تفقد بها الفتيات العراقيات حياتهن بدافع ...