الرئيسية / أخبار العراق / مظاهرات مناهضة “للذيل” غداة “ليلة الغدر” في العراق

مظاهرات مناهضة “للذيل” غداة “ليلة الغدر” في العراق

هاجم محتجون عراقيون، فجر الأحد، عددا من المسؤولين المحليين واتهموهم بالعمالة المباشرة لإيران على حساب العراق ومستقبله.

وبث ناشطون مقاطع مصورة، قالوا إنها من ساحة الخلاني وسط بغداد، تصف أولئك القادة بأنهم “ذيل” لإيران، فيتبعون مواقفها وتعليماتها.

ومن بين من طالتهم الهتافات، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الذي يرى المحتجون أنه غدر بهم بعدما دعا أنصاره للخروج من ساحات الاعتصام، في تواطئ مع القوات الأمنية وبعض الميليشيات، التي هاجمت مراكز التظاهر والاعتصام في عدد من المحافظات العراقية.
وأظهرت مقاطع أخرى إصرار المحتجين في ساحة التحرير بالعاصمة بغداد على مطالبهم، متحدين القوات الأمنية

وفجر السبت فضت “قوات الصدمة” الحكومية اعتصام المتظاهرين في البصرة جنوبي العراق واعتقلت أعدادا من المعتصمين بأوامر من محافظ المدينة أسعد العيداني.

ووصف ناشطون اعتداء “قوات الصدمة” على المعتصمين بأنه يعبر عن “غدر وخيانة”، ووثقوا بالفيديو وعدا أطلقه ضابط في الجيش للمحتجين بحمايتهم قبل أن تحدث عملية فض الاعتصام.

وخرجت تظاهرات في عدد من المحافظات والمدن العراقية، من بينها النجف، تضامنا مع البصرة
وشهدت البصرة الخميس الماضي يوما داميا عندما قتل ستة متظاهرين في الاحتجاجات التي تشهدها المدينة، واتهم النشطاء مشاري والعيداني بعملية اغتيال المتظاهرين قرب من ساحة الاعتصام.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

تعليق واحد

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تضمن موعدا للانتخابات المبكرة.. الزرفي يسلم برنامجه الحكومي للبرلمان العراقي

قال رئيس الوزراء العراقي المكلف عدنان الزرفي السبت إن كابينته الوزارية ستضم ...