الرئيسية / أخبار العراق / عبد المهدي: الكتل لا تريد تحمل مسؤولية تشكيل الحكومة

عبد المهدي: الكتل لا تريد تحمل مسؤولية تشكيل الحكومة

بغداد/ المدى

اعتبر رئيس حكومة تصريف الأعمال عادل عبد المهدي، امس الثلاثاء، قطع الطرق واغلاق المدارس لا علاقة له بالتظاهرات السلمية، فيما قال ان مناشدات تصل حكومته لضرورة فتح الطرق.

وقال عبد المهدي خلال جلسة مجلس الوزراء إن “هناك من يعطل المدارس ويقطع الطرق”، مبيناً أن “المظاهرات السلمية المحترمة تحمى وكل هذا الشيء جاري، حتى القطوعات والتجاوزات لو كان يراد استخدام قواعد الاشتباك معها لاختلف الامر”. وأضاف: “حريصون على عدم تصعيد الاوضاع”، مؤكداً ان “البلد يحتاج الى التهدئة، وكيف ممكن ان نصلح النظام ونحن نعطل المصلحة العامة والخاصة”.

وأوضح عبد المهدي، أن “الجمهور يطالب باجراءات اشد وهناك من يناشد السلطة لضرورة فتح الطرق لكن القوات الامنية لا تريد ان تدخل في سياقات يستخدم فيها العنف وغيره، مع ذلك هناك ضحايا وهذا يحصل عندما يكون هناك عنف ومولوتوف وسكاكين”، مبيناً أن “هناك فرق في التعبير السلمي عن الرأي وفرق بين استخدام العنف والمجيء بادوات لحيم وغلق المدارس”.

وتسببت اجراءات تحجيم التظاهرات بقتل واصابة ما يقارب 100 متظاهر في العاصمة بغداد ومحافظات وسط العراق وجنوبه منذ يومين فيما ماتزال القوات الامنية وقوات مكافحة الشغب تستخدم العنف المفرط.

وعد عبد المهدي “قصف السفارة الامريكية ببغداد بانه يحط من سمعة الدولة وهو امر غير صحيح ومؤذي والاعتداء على البعثات الأجنبية اعتداء على الدولة العراقية وتصبح في موقف محرج مع الدول والشعب”.

ولفت الى ان “تشكيل الحكومة الجديدة لم يتحقق فيها أي شي حتى الآن وكتل لا تريد تحمل المسؤولية في تشكيل الحكومة وكأنما ما دامت الحكومة الحالية موجودة فهم لا يتحملون المسؤولية”.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الكاظمي يقيل المتحدث باسم الجيش العراقي.. ويعين خلفا له

أقال رئيس الوزراء العراقي الجديد مصطفى الكاظمي، الاثنين، المتحدث باسم القائد العام ...