الرئيسية / أخبار العراق / العفو الدولية تدعو الحكومة للكشف عن مصير زيد الخفاجي

العفو الدولية تدعو الحكومة للكشف عن مصير زيد الخفاجي

دعت منظمة العفو الدولية، الجمعة، الحكومة، للكشف عن مصير المصور، زيد الخفاجي، بعد اختطافه من قبل مجهولين في بغداد، مؤكدة ان السلطات العراقية “فشلت” في وضع حد للاعتقالات التعسفية وعمليات الاختطاف.

وقال المنظمة في بيان لها اليوم (6 كانون الاول 2019) تابعه ديجيتال ميديا ان ار تي، “تلقينا تقارير مقلقة عن اختطاف المصور زيد محمد الخفاجي، والذي اختطف صباح اليوم الجمعة من أمام منزله في بغداد، على يد مجهولين بلباس مدني بعد عودته من الاحتجاجات، وان أسرة الخفاجي افادت بأن السلطات المحلية نفت علمها بالحادث أو بمكان تواجده”.

واضاف البيان “نريد إجابات واضحة، أين زيد ؟ “، موضحا انه “منذ الاول من تشرين الأول الماضي، يتعرض الناشطين والصحفيين والمتظاهرين لحملة تخويف شرسة في ظل فشل السلطات العراقية وضع حد للاعتقالات التعسفية وعمليات الاختطاف الحاصلة، في مؤشر خطير بغض بصرها عن تلك الانتهاكات”.

وكان مقربون من الخفاجي قد افادوا في تصريح لديجيتال ميديا ان ار تي، اليوم، ان عجلة نوع (كيا سبورتج) سوداء اللون يستقلها أربع اشخاص اقتادو الخفاجي في حدود الساعة الرابعة فجرا لدى عودته من ساحة التحرير الى منزله في حي القاهرة وسط بغداد.

وأضافوا، أن “الخفاجي، كان من أوائل المتظاهرين، في ساحة التحرير، الذين وثقوا بكاميراتهم طريقة تعاطي السلطات مع الاحتجاجات”.

وسادت حالة من القلق والغضب الشعبي، على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن استمرار حالات الاختطاف التي تطال الناشطين والمتظاهرين.

ودعا نشاطون السلطات الحكومية المختصة بالكشف عن مصير الخفاجي، وعدم التهاون مع الخاطفين.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

تعليق واحد

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد فيديو تعذيب المراهق العراقي.. قرار بإقالة قائد “قوات حفظ القانون”

أعلنت وزارة الداخلية العراقية إحالة قائد قوات حفظ القانون، اللواء سعد خلف، ...