وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبدالرحيم

توفي صباح الثلاثاء، المطرب الشعبي شعبان عبدالرحيم، بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 62 عاما.

وذكر الشاعر المصري، إسلام خليل، في تصريح لوسائل إعلام مصرية، اليوم، 3 كانون الأول 2019، ان الفنان الشعبي شعبان عبدالرحيم، توفي صباح اليوم، بعد وعكة صحية، نقل على إثرها إلى المستشفى أمس.

وأضاف أن عبدالرحيم، زار السعودية لمدة يوم واحد منذ 3 أيام وعاد إلى مصر أمس، وذلك لإحياء حفل بموسم الرياض والذي كان اعتذر عنه لسوء حالته الصحية إلا أن مسؤولي الموسم طلبوا منه الحضور لمدة يوم رغبة في تلبية مطالب جمهوره بلقائه.

وأكد خليل، أن شعبان عبدالرحيم أصيب بنزلة برد وارتفاع في درجة الحرارة فدخل المستشفى فور وصوله القاهرة، لمتابعة حالته الصحية، وقد ظهر عبد الرحيم، في الحفل الغنائي بالسعودية جالسا على كرسي متحرك، مما أثار ردود فعل واسعة وجدلا حول حالته الصحية.

والفنان شعبان عبدالرحيم، من مواليد 1957، اشتهر بعدد من الأغاني التي حققت نجاحا كبيرا وقتها أبرزها “أنا بكره إسرائيل”، “هبطل السجاير”، حيث ولد بحي الشرابية في القاهرة باسم “قاسم” ولكن اختار اسم “شعبان” بالوسط الفني وحتى حياته الشخصية نسبة إلى ولادته في شهر شعبان، ومن أشهر أغانيه “أنا بكره إسرائيل” التي استوحاها شعبان من أحداث الانتفاضة الفلسطينية والتي أثارت ردود فعل كبيرة محليا وعربيا.

اترك رد