أوامر استقدام بحق الياسري عشية حرق القنصلية الإيرانية في النجف

بغداد/ المدى

أصدرت محكمة محافظة النجف أمر استقدام بحق محافظ النجف لؤي الياسري، بخصوص قتل المتظاهرين في المحافظة.

وبين الياسري خلال بيان حصلت (المدى) على نسخة منه أنه “سيذهب إلى محكمة النجف للإدلاء بالشهادة التي يمتلكها بخصوص الأحداث المؤسفة التي جرت في المحافظة والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى”.

وأوضح الياسري “سنبين كافة الأمور المتعلقة بالأحداث، ونحن على اطمئنان تام من عدالة القضاء المحترم”.

فيما نفى لؤي الياسري في وقت سابق من يوم أمس الأخبار المتداولة في بعض صفحات التواصل الاجتماعي بشأن صدور أمر استقدام بحقه .

ويرفض المتظاهرون بقاء القوى السياسية التي يرون انها تدين بالولاء الى ايران.وأقدم متظاهرون للمرة الثانية امس الأحد على حرق مبنى القنصلية الإيرانية في مدينة النجف.

وأفاد مصدر أنه “تم حرق مبنى القنصلية الإيرانية في النجف للمرة الثانية” دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وكان قد أحرق مئات المحتجين مبنى القنصلية الإيرانية في النجف مساء يوم الأربعاء الماضي 27 تشرين الثاني.وبدأت الاحتجاجات في وسط وجنوبي العراق مطلع تشرين الأول الماضي، وقتل أكثر من 400 شخص على الأقل وأصيب 16 ألفاً آخرين بجروح، وفق إحصاء مستند إلى أرقام لجنة حقوق الإنسان البرلمانية، ومفوضية حقوق الإنسان، ومصادر طبية وحقوقية.

اترك رد