الحلفي: الشبان استعادوا وجودهم في الخلاني والشوارع المحيطة حتى السنك

أكد الناشط جاسم الحلفي قبل دقائق إن المتظاهرين تمكنوا من استعادة وجودهم في ساحة الخلاني والشوارع المحيطة بها حتى جسر السنك، وذلك بعد حملة مفاجئة شنتها القوات الأمنية تداول ناشطون مشاهد منها وهي تظهر زخاً كثيفاً لقنابل الغاز والرصاص، فيما واصل عبدالكريم خلف الناطق باسم رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي اصدار النفي عبر التلفزيون الرسمي.

وهاجمت القوات الأمنية، السبت، حشود المتظاهرين في ساحة الخلاني وشارع الرشيد والشورجة، وحاولت دفعهم للتراجع باستخدام كثيف لقنابل الغاز والرصاص، فيما نفى الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة “وجود نية لتفريق التظاهرات”.

وقال شهود عيان لـ “ناس”، إن “قوات مكافحة الشغب هاجمت تحت غطاء من قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي، المتظاهرين في شارع الرشيد والشورجة، وصولا إلى ساحة الخلاني”.

وأضافوا، أن “القوات هاجمت بعد ذلك المحتشدين في ساحة الخلاني ودفعتهم نحو ساحة التحرير”.

من جانبه قال مصدر طبي في حديث لـ “ناس”، إن “مئات المتظاهرين اختنقوا نتيجة كثافة قنابل الغاز التي أطلقتها القوات الأمنية ضدهم في ساحة الخلاني والشوارع القريبة منهم”، مبيناً أن “عربات التك تك نقلت أغلب المصابين لتلقي العلاج في شارع السعدون”.

على الرغم من ذلك، نفى الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، عبد الكريم خلف، “نية القوات الأمنية تفريق التظاهرات وسط بغداد”، وقال إن “مهمة القوات الأمنية هي حماية التظاهرات”، فيما وثقت مقاطع مصورة “هجوم القوات على المحتجين وأصوات الرصاص الحي الذي أطلق بكثافة”.

One thought on “الحلفي: الشبان استعادوا وجودهم في الخلاني والشوارع المحيطة حتى السنك

اترك رد