ذعر في البصرة: القوات تلاحق المتظاهرين في الأزقة بعد احراق خيامهم!

أصيب عدد من المتظاهرين في البصرة، الخميس، بجروح بعد أن هاجمت قوات أمنية حشودا تجمعت في موقع الاعتصام السابق وسط المدينة، فيما أطلق متظاهرون نداءات استغاثة عبر الإذاعات حيث تحجب الحكومة خدمة الإنترنت.
وقال مراسل “ناس”، إن قوة من الجيش و”سوات” هاجمت حشداً من المتظاهرين تجمعوا وسط المدينة، حين حاولوا بناء خيم جديدة، بعد أحرقت الخيم السابقة، نتيجة فض الاعتصام يوم أمس، بعد أن حاول أشخاص عبور جدار مبنى المحافظة.
وأضاف، أن القوات أطلقت قنابل الغاز والرصاص الحي نحو المتظاهرين، وفق شهود عيان، ثم طاردتهم الذين فروا منهم تجاه منطقتي “الجبيلة والجنينة”، وما زالت الملاحقة مستمرة.
وبين، أن بعض المطاردين أطلقوا نداءات استغاثة عبر الاتصال بالإذعات المحلية، في محاولة لنقل ما يجري ضدهم، بعد قطع خدمة الإنترنت من قبل الحكومة.
كما أشار إلى أن مصادر طبية قالت إن مستشفى الفيحاء القريبة من ساحة الاعتصام اكتظت بالجرحى، لافتا إلى أن المنازل القريبة من مبنى المحافظة تواصل إطلاق نداءات بسبب الرمي الكثيف وحالة الذعر التي تخيم على المنطقة.

One thought on “ذعر في البصرة: القوات تلاحق المتظاهرين في الأزقة بعد احراق خيامهم!

اترك رد