عبدالواحد: حقنا لدماء العراقيين.. آن الأوان لإستقالة الحكومة

أكد رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد، الجمعة، ضرورة تقديم حكومة عادل عبدالمهدي استقالتها من اجل حقن الدم العراقي، لافتا إلى ان “كرسي الحكم” لن ينقذ السلطة من محاسبة الشعب.

وكتب عبدالواحد في تغريدة على “تويتر” اليوم (25 تشرين الاول 2019): “آن الأوان لإستقالة الحكومة من أجل إيقاف سفك الدم العراقي أكثر من هذا، كرسي الحكم لن ينقذكم من انتقام ومحاسبة الشعب، العاقل سوف يستفيد من التجارب الماضية في العراق، ومصير صدام حسين خير نموذج”.

وأضاف رئيس حراك الجيل الجديد، “استقيلوا وعيشوا بقية حياتكم بعيدا عن الكراسي، خير من أن تتورطوا في الدم العراقي”.

وتشهد اغلب مدن العراق تظاهرات شعبية، رفع فيها المحتجون شعارات كثيرة تدعو إلى تغيير النظام السياسي برمته، وتغيير قانون الانتخابات ومفوضية الانتخابات، ومحاسبة الفاسدين، وتعديل الدستور.

وبحسب مفوضية حقوق الانسان، فان تظاهرات اليوم الجمعة، سقط فيها عشرات الضحايا واكثر من 2000 جريح، اثر استخدام الرصاص الحي من قبل القوات الامنية.

اترك رد