لاعب عراقي يدخل تاريخ التصفيات المونديالية الآسيوية

بغداد ــ علي إسماعيل
16 أكتوبر 2019
دخل لاعب منتخب العراق لكرة القدم، علاء عبد الزهرة، تاريخ التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال قطر 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023 في الصين، بعد مشاركته مع منتخب أسود الرافدين خلال مباراة كمبوديا أمس الأربعاء.

وتصدر المنتخب العراقي لكرة القدم مجموعته الثالثة، بعد تحقيقه فوزاً مهماً ومستحقاً على منافسه منتخب كمبوديا بأربعة أهداف نظيفة، ضمن حساب المجموعة الثالثة، التي تضم منتخبات إيران والبحرين وهونغ كونغ.

وأشرك مدرب منتخب العراق، السلوفيني ستريشكو كاتانيتش، اللاعب علاء عبد الزهرة منذ بداية المباراة، والذي حمل إشارة الكابتن لكونه أقدم اللاعبين المتواجدين بصفوف المنتخب وأكبرهم سناً، ليعود قائد أسود الرافدين إلى تشكيلة المنتخب بعد غياب دام لأكثر من عام، وهو الحضور الأول له مع المدرب السلوفيني.

ودخل اللاعب علاء عبد الزهرة تاريخ التصفيات المونديالية الآسيوية من أوسع الأبواب، لكونه شارك في رابع تصفيات آسيوية مونديالية، ليلحق بركب عدد من اللاعبين العراقيين والذين سبق أن لعبوا أربع تصفيات آسيوية وهم كل من أحمد راضي ونشأت أكرم ويونس محمود وباسم عباس حبيب جعفر وليث حسين.

وشارك اللاعب علاء عبد الزهرة في تصفيات آسيا المؤهلة لمونديال (2010 /2014/2018)، ليدخل التاريخ بعد مشاركته أمام كمبوديا أساسياً في التصفيات المؤهلة لمونديال 2022 في قطر، قبل أن يخرجه المدرب كاتانيتش في الدقيقة 57 من الشوط الثاني.

اترك رد