خامنئي يعلق على التظاهرات الأخيرة في العراق.. ومسؤول إيراني يصفها بأنها “حرب حقيقية” مع أميركا

علق المرشد الأعلى للثورة في إيران، علي خامنئي، على التظاهرات الاحتجاجية الأخيرة التي يشهدها العراق، مؤكدا ان ” الارتباط بين الإيرانيين والعراقيين يزداد وثاقة يوما بعد يوم”.

وقال خامنئي، في تغريدة نشرت على حسابه بموقع “تويتر” مساء امس الأحد، 6 تشرين الأول 2019، تعليقا على الأحداث التي يشهدها العراق، “يسعى الأعداء للتفرقة بين الإيرانيين والعراقيين لكنهم عجزوا، ولن يكون لمؤامراتهم أثر”.

من جهة ثانية أفاد ممثل مرشد الثورة في إيران، عبد الله حاجي صادق، في تصريحات لوسائل إعلام إيرانية، ان “ما يجري في العراق حرب حقيقية مع الولايات المتحدة”، محذرا من أنها “تسعي للقضاء على الحشد الشعبي”.

ودعا حاجي صادقي، إلى التخطيط لإحباط “برامج الأعداء” في العراق، فيما عد أن تطورات العراق في الأيام الأخيرة “حرب حقيقية مع أميركا في العراق” حيث قال “يريدون منع الشعب العراقي من أن يكون مثل الإيرانيين الثوريين ومنع (الحشد الشعبي) من الدفاع عن بلده”.

وكان سكرتير مجلس تشخيص مصلحة النظام وقائد الحرس الثوري الأسبق، محسن رضائي، قد اتهم في وقت سابق، الولايات المتحدة والسعودية بالوقوف وراء الاحتجاجات في العراق، وقام بنشر هاشتاغ “إيران والعراق… لا يمكن الفراق”.

جدير بالذكر أن المواجهات والاحتجاجات تجددت مساء أمس الأحد، حيث لقي 8 متظاهرين مصرعهم، بالرغم من إعلان مجلس الوزراء حزمة من القرارات في جلسة عقدت يوم السبت الماضي، استجابة لمطالب المتظاهرين والمواطنين، فيما أكد المتحدث باسم وزارة الداخلية، اللواء سعد معن، مقتل 104 أشخاص على الأقل وإصابة ما يزيد على 6000 في التظاهرات التي شهدتها البلاد في الأيام الماضية، وأضاف أن من بين القتلى ثمانية من قوات الأمن.

اترك رد