ادارة ترمب تدرس فرض عقوبات على تركيا

اكد وزير الخزانة الأميركي، ستيفن منوتشين، الاثنين، إن إدارة الرئيس دونالد ترمب تدرس فرض عقوبات فيما يتعلق بشراء تركيا منظومة الدفاع الجوي الصاروخي روسية الصنع إس-400، لكنها لم تتخذ قرارات محددة بعد.

وقال منوتشين في تصريحات للصحافيين ردا على سؤال عما إذا كانت وزارة الخزانة تفكر في فرض عقوبات، اليوم (9 ايلول 2019)، انه “ننظر في الأمر، لن أدلي بأي تصريحات عن أي قرارات محددة، لكننا ننظر في الأمر”، ولم يحدد أي أهداف محتملة للعقوبات.

وأنقرة وواشنطن على خلاف بسبب شراء تركيا منظومة إس-400 التي تقول الولايات المتحدة إنها لا تتوافق مع دفاعات حلف شمال الأطلسي وتشكل تهديدا لمقاتلات إف-35 الشبح التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن.

وتتمسك واشنطن بموقفها القائم على أن منظومة الصواريخ الروسية اس-400 يمكن أن تهدد الأسرار التقنية لمقاتلات F-35وتفسح المجال أمام روسيا للحصول على معلومات دقيقة بشأنها.

جدير بالذكر ان أميركا ابعدت تركيا من برنامج تصنيع المقاتلات المتطورة من طرازF-35، كعقوبة مبدئية على إتمام صفقة شراء المنظومة الروسية، كما أن هناك اتفاقاً في مواقف الحزبين الجمهوري والديمقراطي في الكونغرس الأميركي على أنه ينبغي اتخاذ تدابير وخطوات بشأن إقدام أنقرة على شراء صواريخ طراز اس -400 .

اترك رد