مفوضية عراقية تكشف عن أوضاع “سيئة جداً” في سجون البلاد

بغداد – الخليج أونلاين
كشفت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق أن أوضاع السجناء في سجون البلاد سيئة جداً، وسط اكتظاظ بأعداد ضخمة من النزلاء.

وقال عضو مجلس المفوضين في المفوضية هيمن باجلان في بيان، أمس الأربعاء: إنّ “أوضاع السجناء بالسجون سيئة جداً في ظل غياب البرامج التأهيلية الفكرية والبدنية لهم”.

وأردف باجلان: “لدينا معايير دولية لفرق الرصد التابعة للمفوضية لرصد أوضاع السجون والبيئة السجنية وأقسام تأهيل السجناء داخل السجون وأساليب التعامل معهم وفق القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء”.
وأوضح أن “أغلب السجون تعاني من اكتظاظ بأعداد النزلاء، خصوصاً أن الإحصائيات تشير الى وجود أكثر من(28.000) محكوم و(29.000) موقوف على ذمة التحقيق لحد الآن لم تحسم قضاياهم”.

والمفوضية العليا لحقوق الإنسان هي مؤسسة رسمية تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان وترتبط بالبرلمان، تأسست مع الدستور الجديد الذي أنشئ للبلاد بعد الاحتلال الأمريكي عام 2003.

يشار إلى أنّ السجون العراقية تعاني من الاكتظاظ والإهمال وانعدام الخدمات وتردي الأوضاع المعيشية والصحية التي أسهمت في انتشار الكثير من الأمراض الجلدية والمعدية بينهم.

كما أنّ السجون تشهد غياباً شبه كامل لحقوق المساجين، حيث إن أغلبهم موقوفون منذ سنين دون محاكمة ولم تحسم قضاياهم بعد.

اترك رد