إيران.. فبركة قدرات عسكرية بالفوتوشوب

فضح الممثل الأمريكي الخاص بشأن إيران، برايان هوك، الفبركة الإعلامية التي يمارسها النظام الإيراني لخلق انطباع زائف عن قدراته العسكرية، مثل تعديل الصور باستخدام برنامج «فوتوشوب» لإظهار تزايد قوته الصاروخية. وكذلك الادعاء بصناعة طائرات مقاتلة جديدة من خلال نشر صور مُحرّفة لطائرات قديمة.

ونشر حساب «فريق التواصل الإلكتروني التابع لوزارة الخارجية الأمريكية» على «تويتر» مقطع فيديو لهوك وهو يشرح التقنيات التي تستخدمها إيران للتعظيم من قدراتها العسكرية.

وقال هوك: «قامت إيران بتحرير صور على برنامج فوتوشوب لعمليات إطلاق صواريخ لمحاولة إظهار تزايد القدرة الصاروخية».

وأضاف: «كما أنهم حرروا صورًا باستخدام فوتوشوب لطائرات قديمة وحاولوا تمريرها على أنها مقاتلات شبحية جديدة»، في إشارة إلى نماذج خداع إيران للعالم عن طريق التلاعب بالصور والمحتوى.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تعمد فيها السلطات الإيرانية إلى المغالطة بخصوص أسلحتها، ففي 2013 أعلن النظام الإيراني تصنيع مقاتلة أطلق عليها قاهر الشبح ليكتشف العالم ان الطائرة لم تحلق بتاتا.

وأعلن خبراء عسكريون إيرانيون في 2010 ابتكار طائرة «توفان2» ليتضح انها مروحية كوبرا الأمريكية مع بعض التعديلات التي لم تغير كثيرا في ملامحها وخاصياتها.

وتكررت المحاولات الإيرانية في الادعاء بابتكار أسلحة جديدة، ففي عام 2009 تحدث النظام الإيراني عن تصميم مروحية «شاهد2» ليكتشف العالم انها مروحية «بيل 206» الكندية.

وفي حركة استعراضية للنظام الإيراني قال حكام طهران انهم اجروا تجربة على صاروخ بالستي قصير المدى اطلقوا عليه عبارة «فاتح مبين» ليتضح في نهاية الأمر انها خدعة وأنه تم القيام بتفجير موضعي اذ لا يشاهد في التجربة صاروخ يتجه نحو هدف محدد.

وكشفت وزارة الخارجية الأمريكية الأربعاء 22 مايو ادعاءات النظام الإيراني حول تطوير منظومة دفاع الجوي ليظهر في النهاية انها منظومة قديمة تعود إلى ستينيات القرن الماضي تدعى سكاي غارد Sky Guard التي تنتجها شركة أورليكون Oerlikon النمساوية.

اترك رد