رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد يضرب عن الطعام

أكد مصدر مقرب من رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد ان الاخير بدأ باضراب عن الطعام فيما اشار المصدر الى ان الحالة الصحية لعبدالواحد ليست على مايرام.

وقال المصدر في حديث لديجيتال ميديا إن آر تي اليوم، (22 ايار 2019)، ان “رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد، بدأ في الاضراب عن الطعام، كاشفا ان حالته الصحية في تدهور”.

يشار إلى ان حركة الاصلاح والتنمية ادانت اليوم الاربعاء، اعتقال القوات الامنية لرئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد ورفاقه من ناشطي الحراك.

وذكرت الحركة في بيان صحفي، ان “اعتقال رئيس اكبر قوة معارضة في الاقليم والتعامل معه بهذه الطريقة تثير تساؤلات حول سلطات اقليم كردستان، وتؤثر سلبا على سمعة الكرد”.

واضافت، ان “اعتقال رئيس حراك الجيل الجديد ورفاقه يؤثر سلبا في ثقة المواطنين باعلاء سلطة القانون.”

ودعت الحركة محكمة السليمانية والاسايش الى الحفاظ على حياديته وعدم التأثير سلبا على القضية، لان خطوة كهذه ستؤثر سلبا على سمعة كردستان”.

من جهتها أعربت النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، أمس الثلاثاء، عن قلقها البالغ ازاء اعتقال مالك قنوات NRT شاسوار عبدالواحد ومنع محاميه وعائلته من زيارته.

وحملت النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، سلطات الاقليم مسؤولية سلامة شاسوار عبدالواحد مالك مجموعة قنوات NRT، وطالبتها باحترام مبادئ حقوق الانسان وحرية التعبير.

وكان مركز حقوق لدعم حرية التعبير، دعا الاثنين الماضي، رئيس الجمهورية برهم صالح، للتوجيه بالافراج الفوري عن رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد بعد امتناع القضاء في كردستان عن اطلاق سراحه بكفالة، مؤكدا تحفظه على القرارات القضائية بحق رئيس الحراك ورفضه لتلفيق التهم ضده.

وكان قاضي الاسايش في مدينة السليمانية قد امر بإعتقال رئيس حراك الجيل الجديد ومالك قناة NRT شاسوار عبدالواحد بعد مثوله امام القضاء واخذ إفادته، حيث إقتادته القوات الأمنية التابعة للأتحاد الوطني الكردستاني (الأسايش) الى جهة مجهولة.

اترك رد