إيران: سنستمع الى كلام وفود دول الجوار لكن المهم ماذا سنقرر نحن

قال مدير مكتب الرئيس الإيراني، محمود واعظي، الأربعاء، إن وزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي، بحث مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، آخر التطورات الإقليمية.

وأوضح واعظي اليوم (22 آيار 2019) أن زيارة وزير الخارجية العماني إلى طهران لم تكن للتوسط بين إيران وأميركا.

كما ونفى واعظي صحة الأخبار، التي تتحدث عن وصول وفد عراقي إلى طهران للتوسط، مضيفا أن “طهران ستستمع إلى كلام الوفد العراقي، لكن المهم ماذا سنقرر بشأن مقترحاته”.

وقام وزير خارجية سلطنة عمان بزيارة إلى طهران الاثنين الماضي، والتقى نظيره الإيراني جواد ظريف. وتتزامن زيارته مع تصعيد أمني تعيشة منطقة الخليج، وتحركات عسكرية أميركية، ما أثار قلقا دوليا ودعوات لكل الأطراف لوقف التصعيد وتجنب القيام بأي عمل عسكري قد تكون عواقبه وخيمة على المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.