أنقرة: اتفقنا مع بغداد على استعادة أطفال الأتراك المنضمين لداعش

قال السفير التركي لدى بغداد، فاتح يلدز، إن بلاده تهدف إلى جلب عدد كبير من الأطفال الذين انضم آباؤهم وأمهاتهم إلى تنظيم داعش المتشدد في العراق، قبل عيد الفطر، مؤكدًا وجود اتفاق مع الجانب العراقي في هذا الصدد.

وأضاف يلدز، في تصريحات للأناضول، أنهم أبلغوا الجانب العراقي منذ البداية رغبة تركيا في استعادة جميع أطفال الأسر التي انضمت إلى صفوف داعش في العراق، وكذلك النساء.

وأشار إلى وجود اتفاق مع الجانب العراقي فيما يتعلق بالأطفال، مضيفًا ”نهدف إلى جلب عدد كبير من الأطفال، إن لم يكن كلهم، قبل العيد، ونعمل من أجل تحقيق ذلك“.

وأوضح أنه يمكن إحضار الأطفال قبل العيد في حال جرت الأمور بسرعة في العراق، وتم تحديد أسر وأقارب هؤلاء الأطفال في تركيا.

واستطرد ”هدفنا هو جمع الأطفال بأسرِهم وأقاربهم، بإشراف وزارة شؤون الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية التركية، لأن جميعهم لديهم أسر وأقارب في الحقيقة“.

وفيما يتعلق بجلب النساء إلى تركيا، قال يلدز إنه يتم اتباع مسار مختلف عن الأطفال في هذا الإطار، وذلك بسبب اختلاف الإجراءات القانونية.

وأضاف في السياق ذاته ”من الصعب الحديث عن العملية ذاتها بالنسبة للنساء، لأنه حكم عليهن بالسجن، وأصول التسليم الخاصة بالمتهمين، لا تسمح باستفادة من لديهم صلة بالإرهاب“.

وتابع: ”يجب أن نعمل على عملية مختلفة، لأنه لا يمكننا جلبهن بموجب الاتفاق، وقلنا إننا نريد استلام جميع مواطني الجمهورية التركية بشكل مستقل عن الاتفاق أيضًا“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.