شاسوار عبدالواحد: سأتوجه للمثول امام المحكمة مثلما فعلنا دوما دون تردد

أعلن رئيس حراك الجيل الجديد، شاسوار عبدالواحد، الخميس، عن استعداده للمثول أمام المحكمة بعد صدور مذكرة اعتقال بحقه، مبينا انه سيتوجه بنفسه إلى المحكمة كما في المرات السابقة.

وقال عبدالواحد، في تغريدة له على موقع “تويتر” اليوم، 16 أيار 2019، “سأتوجه اليوم إلى المحكمة في السليمانية للمثول أمام القضاء بشأن مذكرة القبض الصادرة ضدي يوم أمس مثلما فعلنا دوما دون تردد”.

واضاف قائلا “نحن ندفع ثمن مواقفنا وإلا فإن الكثير من المجرمين الكبار يتجولون بحرية تامة، وندرك أن التغيير الحقيقي يتطلب التضحية والإرادة وسننتصر في النهاية”.

وكانت محكمة التحقيق العامة لاسايش السليمانية، أصدرت أول امس، مذكرة قبض بحق رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد، حيث تشير مذكرة القبض إلى ان “القرار جاء وفقا لاحكام المادة 2 من قانون سوء استخدام وسائل الاتصال الحديثة”.

يذكر ان المجلس الاعلى لحراك الجيل الجديد، أعلن في وقت سابق، عن مؤامرة مخابراتية يتعرض لها الحراك، اضافة الى مضايقات ومداهمات مستمرة من قبل القوى الامنية التابعة لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني من أجل إخفاء فشله امام شعب كردستان.

قوات الأسايش تحتجز رئيس حراك الجيل الجديد في السليمانية

اعتقلت القوات الأمنية في مدينة السليمانية، الخميس، رئيس حراك الجيل الجديد، شاسوار عبدالواحد، وذلك بعد مثوله أمام المحكمة.

وذكر مراسل NRT عربية، اليوم، 16 أيار 2019، ان قوات الآسايش قامت باعتقال رئيس حراك الجيل الجديد، شاسوار عبد الواحد، بعد مثوله أمام محكمة السليمانية، حيث قامت بنقله إلى مكان مجهول.

وكان رئيس حراك الجيل الجديد، شاسوار عبدالواحد، غرد قبل توجهه إلى المحكمة قائلا “سأتوجه اليوم، إلى المحكمة في السليمانية للمثول أمام القضاء بشأن مذكرة القبض الصادرة ضدي، مثلما فعلنا دوماً دون تردد”.
وتابع “نحن ندفع ثمن مواقفنا وإلا فإن الكثير من المجرمين الكبار يتجولون بحرية تامة… ندرك أن التغيير الحقيقي يتطلب التضحية والإرادة وسننتصر في النهاية”.

يذكر ان محكمة التحقيق العامة لاسايش السليمانية، اعلنت أمس، عن صدور مذكرة قبض بحق رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.