“الظاهرة” رونالدو: إذا فاز برشلونة فبسبب ميسي وإذا خسر فالسبب فالفيردي وكوتينيو

انتقد الظاهرة البرازيلية رونالدو -الذي لعب لبرشلونة وريال مدريد- تحميل فشل البارسا والخروج من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بهزيمة ثقيلة من ليفربول للمدرب إرنستو فالفيردي ولاعبه فيليب كوتينيو فقط، مؤكدا أن الفريق بكامله يتحمل الهزيمة برباعية نظيفة.

وخرج برشلونة من الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا للعام الثاني على التوالي بطريقة مهينة، فبعد أن فاز ذهابا على ليفربول بثلاثية نظيفة أشاد الجميع بدور ليونيل ميسي فيها تلقى هزيمة مذلة على ملعب أنفيلد برباعية نظيفة يوم الثلاثاء الماضي.

وأكد الهداف التاريخي السابق لمنتخب البرازيل السابق أن جميع لاعبي الفريق يستحقون الاحترام وليس ميسي فقط، قائلا “عندما يخسر (برشلونة) يكون السبب وراء الهزيمة فالفيردي وكوتينيو لكن ليس ميسي، وعندما يفوز برشلونة فبسبب ميسي، إنه نقص كبير في احترام جميع اللاعبين والمدربين”.

وأشار رونالدو إلى أنه لم يتفاجأ برؤية ليفربول يخرج منتصرا ليلة الثلاثاء الماضي، مؤكدا أنه كان الأفضل على أرض الملعب، والأكثر حماسا وانتشارا خلال المباراة.

المصدر : ماركا

اترك رد