هل مدد بومبيو استثناء العراق من عقوبات إيران؟

بعد زيارته المفاجئة لبغداد، أفاد مصدر عراقي مساء الثلاثاء بأن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، ورئيس الجمهورية العراقي برهم صالح، اتفقا على تمديد استثناء العراق من العقوبات على إيران.

وقال المصدر المطلع في حديث لموقع السومرية نيوز، إن برهم صالح التقى مساء الثلاثاء وزير الخارجية الأميركي في بغداد. وأضاف أنه تم التأكيد على تمديد استثناء العراق من العقوبات على إيران، فضلاً عن عدم التصعيد معها.

وكان بومبيو، غادر مساء الثلاثاء، بغداد بعد زيارة خاطفة التقى خلالها رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي.

وأكد بومبيو لعبد المهدي أن واشنطن ملتزمة بحماية سيادة العراق، مشيراً إلى أن إيران تصعّد من أنشطتها في المنطقة، وأنه توجه إلى العراق بسبب هذا “التصعيد” الإيراني.

كما أشار إلى أن بغداد وعدت بـ”حماية” المصالح الأميركية.

تمديد وإعفاء سابق
يذكر أن الولايات المتحدة كانت مددت في مارس 2019 لثلاثة أشهر إعفاءً مُنِح للعراق في كانون الأول/ديسمبر 2018، ويُتيح له أن يستورد من إيران الطاقة الكهربائية التي يعتمد عليها بشدة، وذلك على الرغم من العقوبات الأميركية المفروضة على طهران، وفق ما أعلن مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية في حينه.

وقال المسؤول: “في وقت يهدف هذا الإعفاء الجديد إلى مساعدة العراق على تخفيف آثار نقص الطاقة لديه، نُواصل مع شركائنا في العراق مناقشة العقوبات المتعلقة بإيران”. وأضاف أن توسيع الطاقة الإنتاجية وتنويع مصادر الواردات “سيُمكّن العراق من تعزيز اقتصاده وتنميته”، ويُشجّع على قيام “عراق موحد وديمقراطي ومزدهر ومتحرر من تأثير إيران الضار”.

اترك رد