النصر يرد على الكربولي: كيف فزت نائبا ومن جعل الحلبوسي رئيسا للبرلمان؟

رد ائتلاف النصر، بزعامة رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، الثلاثاء، على تصريحات القيادي في تحالف المحور محمد الكربولي، التي وصف بها حكومة العبادي بـ” مرينة بيكم حمد”، كونها لم تقدم شيء، بحسب قوله.
وذكر القيادي في الائتلاف علي السنيد في بيان صحفي، اليوم، (7 ايار 2019)، ان “محمد الكربولي في بداية الامر كيف اصبح نائبا، وكيف ساعده محمد الحلبوسي بهذا الصعود، بعدما كان خاسرا، بعد شطب لاصوات النازحين، بالاضافة الى انه يوجد رأس كبير في بغداد ساعد الحلبوسي لكي يصبح رئيس مجلس النواب، فضلا عن الإملاءات الخارجية والتعهدات لدول لديها نفوذ في الساحة العراقية هي من ساعدته ايضا”.
واضاف السنيد ان “كلام الكربولي يدل على انعدام الرؤية السياسية لديه، حيث يجب عدم النظر لمصلحة البلاد بنظره مصلحية مقيتة دون الاكتراث للتحديات التي واجهت حكومة العبادي فالكل يعرف جيدا ان المنجز الذي تحقق كبير ولا يمكن لأحد تجاهله فالذي يريد ان يخفي ضوء الشمس بغرابيل هذه مشكلته فهي عقد نفسية يعاني منها الذين لم يقدموا لجمهورهم شيئا يذكر فقط شعارات”.
وتابع “هنا سؤال يطرح نفسه وكل انسان عراقي وطني شريف عليه الاجابة، من الذي سعى وحقق وحدة البلد وسيادته، من الذي ضرب الطائفية وأبعدها، من الذي ارجع العراق الى حاضنته الإقليمية العربية الإسلامية الدولية، من الذي ارجع العراق باقتصاد قوي، من الذي ارجع للجيش العراقي هيبته، من الذي لم يرضخ للإملاءات الخارجية وكافة التدخلات في الشأن العراقي الداخلي، من الذي رفض تجزئة البلاد وعمل على وحدته وسيادته”.
وأوضح القيادي في ائتلاف النصر ان “الاجابة مع كل تقديرنا لتظافر جميع الجهود من اجل اخراج العراق من محنته لكن بوجود قائد وطني عراقي شريف اصيل يتصرف باتزان وحكمة وعقلائية وينظر الى مصلحة البلاد فوق كل الاعتبارات تحقق المراد بوجود حيدر العبادي والذي انت وغيرك من المتحاصصين الان تتحدث عنه بسوء لأنه لاينسجم مع مشروعكم التحزبي المحاصصاتي العائلي المقيت”.
وخلص إلى القول “اقولها لكم ومثلما قلتم ان حكومة العبادي (مرينة بيكم حمد)، فأن شعاراتكم وتنظيراتكم لشعبكم فقط صور وسوالف اصدعت الرؤوس، فهي ظلت فقط صوركم ومصالحكم ونسيتم ان الشعب يعاني”.

اترك رد