ايران: التصادم مع واشنطن وارد في اي لحظة

قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، انه لا يستبعد حصول اشتباكات عسكرية بين طهران وواشنطن من خلال ما اسماه بـ”حوادث غير متوقعة”.

ونقلت صحيفة “إنديبندنت” البريطانية، اليوم الجمعة 3 ايار 2019، عن ظريف تصريحات أدلى بها خلال زيارته إلى نيويورك قبل أيام، عن وجود توترات محتملة تتعلق بإبحار السفن في الخليج وخاصة عبر مضيق هرمز.

وذكر ظريف أن الحرس الثوري الإيراني هو الذي يسيطر على الساحل الإيراني من المضيق، ويتواصل مع السفن المبحرة عبره بشكل مباشر، لذا فإن غياب الاتصال الحيوي مع الجانب الأميركي في هذه المنطقة يمكن أن يؤدي إلى وقوع اشتباكات بسهولة.

وأضاف أن القلق بهذا الشأن ازداد مؤخرا على خلفية قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، إدراج الحرس الثوري في قائمة الإرهاب الأميركية، ورد طهران بالمثل عبر إعلانها القيادة المركزية الأميركية تنظيما “إرهابيا”.

واشار ظريف أن حوادث مشابهة لعملية اعتقال السلطات الإيرانية لعدد من البحارة الأميركيين في مياه الخليج، في كانون الثاني عام 2016 يمكن أن تتسبب في وقوع اشتباك مباشر بين الدولتين.

مبيناً أن الحوار بينه وبين نظيره الأميركي في ذلك الوقت، جون كيري، سمح آنذاك بالإفراج عن البحارة المحتجزين بسرعة وتجنيب خطر التصعيد العسكري، الأمر الذي أصبح غير ممكن الان بسبب سوء العلاقات بين البلدين

اترك رد