عبد المهدي: داعش لا يزال خطرا وفيديو البغدادي صور بمنطقة نائية

قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، الثلاثاء إن تنظيم داعش لا يزال يشكل خطرا كامنا في جميع أنحاء العالم رغم تضاؤل قدراته.

واشار عبد المهدي الى أن الفيديو الذي ظهر فيه زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي تم تصويره في منطقة نائية دون أن يحدد عبد المهدي في أي بلد تقع تلك المنطقة.

وقال إن مقطع الفيديو المنسوب للبغدادي، والذي نشر على الإنترنت في وقت متأخر يوم الاثنين، هو محاولة لدعم أنصار داعش وإن التنظيم سيحاول تنفيذ مزيد من الهجمات.

وظهر زعيم تنظيم داعش ابو بكر البغدادي يوم امس الاثنين في تسجيل فيديو جديد هو الأول منذ عام 2014.

وظهر البغدادي وهو يتحدث إلى عدد من الأشخاص عن آخر معارك التنظيم في بلدة الباغوز السورية مشيراً إلى ما جرى في السودان والجزائر مؤخراً.

ويأتي هذا بعد الهزائم المتتالية التي مني بها التنظيم والتي أنهت دولة “الخلافة” في كل من سوريا والعراق، خصوصا بعد هزيمة داعش في الباغوز بريف دير الزور.

ويبدو البغدادي في تسجيل الفيديو بصحة جيدة.

وكان آخر ظهور للبغدادي في يوليو 2014 حين ألقى خطابا من جامع النوري في الموصل بعد سيطرة التنظيم على المدينة وإعلانه قيام “الخلافة” على الأراضي الخاضعة لسيطرته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.