الاعرجي: مصالح حزبية تعرقل استكمال حكومة عبدالمهدي

ارجع نائب رئيس الوزراء السابق، بهاء الأعرجي، الأربعاء، تعطل استكمال حكومة رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي الى المصالح الحزبية ومحاولة بعض الكتل السياسية الحصول على الامتيازات.

وقال الأعرجي، في بيان صحفي، اليوم (1 ايار 2019)، إن “تأخير استكمال الكابينة الوزارية واختيار رؤساء اللجان النيابية في مجلس النواب يعكس شدة الخلافات السياسية بين الكتل”.

واضاف، ان هذا “يوضح وبشكل جلي عدم وجود أي أثر في الواقع السياسي للتصريحات والتلميحات حول دعم حكومة عادل عبد المهدي، بل العكس فإن بعضا من تلك الكتل تعمل على عدم إيجاد الإستقرار لتنفيذ مصالح حزبية ضيقة من خلال الحصول على إمتيازات ومناصب حكومية أو لجعل هذه الحكومة ضعيفة”.

واوضح، ان “على الجميع أن يعمل لإيجاد نوع من الإستقرار السياسي ودعم هذه الحكومة وبعكسه فإن ذلك سيؤثر بشكل كبير على الملف الأمني مع احتمالية وصولنا إلى مرحلة اللا دولة التي سيكون الجميع فيها خاسرا لا سيما وأن الأرضية مهيئة لذلك من خلال التوترات الموجودة في المنطقة”.

جدير بالذكر انه ورغم مرور نحو 6 اشهر على اداء عادل عبد المهدي، اليمين الدستورية داخل البرلمان كرئيس للحكومة العراقية، فان الحكومة لم تستكمل لحد الان، حيث ان الخلافات السياسية تعرقل التصويت على المرشحين لوزارات الداحلية والدفاع والعدل والتربية.

اترك رد