احتفاء إسرائيلي بتصريح لبرلماني عراقي سابق (شاهد)

احتفى حساب “إسرائيل بالعربية”، التابع لوزارة الخارجية الإسرائيلية، بتصريحات أطلقها النائب العراقي السابق مثال الألوسي.

وصرح الألوسي في مقابلة مع قناة “آسيا” الفضائية: “ليش ما أروح إلى إسرائيل، وألغي مشروع العروبية الكبرى والإسلاموية الكبرى”.

الألوسي الذي يترأس “حزب الأمة”، في العراق، قال إنه يسعى لأن يكون جسرا بين بغداد وتل أبيب.

وقال مثال الألوسي، إنه غير مستعد للمتاجرة بشعبه من أجل الفلسطينيين، مضيفا بعد سيل من الشتائم لهم “نارهم تاكل حطبهم”.

وعلق حساب “إسرائيل بالعربية”: “مؤسس حزب الأمة في العراق رجل شجاع، يقول ما يؤمن به صراحة دون وجل لقناة آسيا في برنامج بين زمنين”.

وأثارت تصريحات الألوسي غضبا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي، إذ اتهمه ناشطون بـ”الخيانة”، والانسلاخ من المبادئ.

 

 

 

اترك رد