الزعيم الكوري الشمالي يصل الأراضي الروسية للقاء بوتين في أول زيارة منذ 2011

أكدت وسائل إعلام روسية، الأربعاء، ان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، وصل إلى روسيا على متن قطار خاص، حيث من المقرر ان يلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، غدا الخميس.

وذكرت وكالة “نوفوستي” في تقرير لها، اليوم 24 نيسان 2019، ان زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون،عبر الحدود إلى روسيا على متن قطار في أول زيارة له إلى هناك، تهدف للحصول على دعم من الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في وقت يكتنف فيه الغموض المحادثات النووية مع واشنطن، حيث أفاد مسؤول من الكرملين أن الزعيمان سيجتمعان يوم الخميس في ميناء “فلاديفوستوك” لبحث الأزمة الدولية المتعلقة ببرنامج بيونغ يانغ للأسلحة النووية.

ونقلت الوكالة عن مصدر في إدارة إقليم بريمورسكي في الشرق الروسي، قوله إن ” القطار المدرع لزعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، عبر الحدود الروسية ووقف في محطة حاسان صباح الأربعاء”، مبينا ان “أون أكد خلال لقاء قصير مع ممثلي وزارة الخارجية الروسية هناك أنه سعيد لوجوده على الأراضي الروسية”.

وأضاف كيم، أن زيارته الحالية لروسيا لن تكون الأخيرة، مشيرا إلى أن زيارته هذه خطوة أولى لتطوير العلاقات مع موسكو.

وتعد هذه أول زيارة لكيم جونغ أون إلى روسيا منذ توليه زمام الحكم في بلاده عام 2011، وسيجري لقاء مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، غدا الخميس في جزيرة “روسكي” بفلاديفوستوك، وستتركز محادثات الزعيمين على تسوية القضية النووية لشبه الجزيرة الكورية والعلاقات الثنائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.