آخر ما نشر
الرئيسية / أخبار العراق / تغريدة للحلبوسي عن “بغداد العروبة” تشعل جدلاً بين متابعيه

تغريدة للحلبوسي عن “بغداد العروبة” تشعل جدلاً بين متابعيه

أثار رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي جدلاً بعد نشره تغريدة وصف فيها بغداد بأنها ارض “العروبة والإسلام”.

وكان الحلبوسي قد نشر تغريدته على حسابه في تويتر بعد ختام مؤتمر قمة بغداد لدول الجوار الذي شاركت فيه الدول الست المجاورة للعراق بضمنها ايران وتركيا.

وكتب الحلبوسي يقول “العراق الشامخ الأبي المنتصر على الإرهاب يتشرف بحضور جيرانه في بغداد العروبة والإسلام والسلام”.
وعلق النائب النائب شيروان دوبرداني على تغريدة الحلبوسي، بالقول “عراق السلام والمحبة والتعايش… بكل القوميات والطوائف والمذاهب”.

وكتبت معلقة تحمل حساب باسم “همسة” قائلة ” بغداد العروبة والاسلام! ماذا عن المكونات غير العربية؟ يعني ماكو (ألا يوجد) اكراد وتركمان ولادتهم ببغداد لو ماكو غير ديانات ببغداد؟”.

وتساءلت “(هل) هذا منطق رئيس برلمان؟”

وعلق حساب آخر يحمل اسم احمد “بغداد مدينة السلام بدون ديانة (معينة على حساب اخرى) واحتكار اسلامي”.

وردت تغريدة من حساب يحمل اسم “عبير” على ما كتبه الحلبوسي بالقول “بغداد ليست للعرب فقط وليست للمسلمين فقط سيادة الرئيس”.

أما علي رضا وهو مغرد آخر فكتب “العراق لا يختزل بالعربي والمسلم فقط وبغداد هي قبلة كل الأديان والقوميات… للأسف ممثلو الوطن لا يفقهون في الوطن”.

وفي المقابل كتب مناف الكوردي يقول “إذن لا تنتظروا من غیر العرب وغیر المسلمين (الانتماء) لها ویعتبرونها عاصمتهم. شكرا علی هذا الكلام الصریح”.

لكن بعضاً من مؤيدي الحلبوسي ايّد ما كتب، وقالوا إنه آن الأوان لعودة العراق لمحيطه العربي.

واستضافت بغداد يوم السبت مؤتمر “قمة دول الجوار” والذي اشار بيانه الختامي الى “التأكيد على أهمية دعم الاعتدال ومحاربة التطرف بكل أشكاله، ولاسيما أن شعوب المنطقة هي من تدفع ثمن التطرف”.

ويبلغ عدد سكان بغداد اكثر من سبعة ملايين نسمة بغالبية عربية من السنة والشيعة، ومجموعات قومية اخرى من الكورد والتركمان فضلاً عن المسيحيين.

عن شبكة عراقنا الإخبارية

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

Share on Twitter Share on WhatsApp التعليقات العراق رقم قياسي جديد لإصابات كورونا بالعراق.. والسلطات تصدر قرارا عاجلا

قررت السلطات العراقية، السبت، تمديد فرض حظر التجول في جميع مناطق البلاد، ...