العراق يجدد رفضه حصار قطر.. ويدعو لحل الأزمة بالمفاوضات

جدد العراق تأكيده رفض الحصار الذي تفرضه السعودية والإمارات والبحرين على قطر، منذ يونيو 2017، مشدداً على ضرورة حل الأزمة على طاولة المفاوضات.

وقال القائم بأعمال السفارة العراقية في الدوحة، عبد الستار الجنابي، إن بلاده ترفض الحصار على قطر، مشيراً إلى أن بلاده كانت من أوائل الدول التي فتحت أجواءها وموانئها أمام قطر.

وأكد الجنابي في حوار مع موقع “الجزيرة نت”، نُشر اليوم الاثنين، أن العراق دعا إلى جلوس الأطراف الخليجية على طاولة المفاوضات، وحل الأزمة سلمياً ودعم المبادرة الكويتية في هذا الشأن.

وتحدث أيضاً عن دور العراق بالمساهمة في حل الأزمة، مُذكّراً بمواقفه المعروفة في الجامعة العربية لتخفيف التوتر بين دول الخليج، لا سيما أنه يحتفظ بعلاقات جيدة معها.

وعبّر الجنابي عن أسفه لأخذ الأزمة آفاقاً بعيدة عن الإطار السياسي، ما تسبب بتعقيدها.

وعقب حصار قطر من السعودية والبحرين والإمارات ومصر، في يونيو من العام 2017، بيّن العراق موقفه الرسمي الرافض لحصار أي دولة.

وأعلن هذا الموقف رئيس الوزراء حينها، حيدر العبادي، الذي اعتبر أن بلاده ضد سياسة الحصار لأي دولة.
وحاصرت الدول الأربع قطر بتهمة دعم الإرهاب، وهو ما نفته الدوحة جملة وتفصيلاً واعتبرته محاولة للتدخل في سيادتها.

جدير بالذكر أن أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، جدد في يناير الماضي، موقف بلاده الداعم للعراق سياسياً وأمنياً، مؤكداً “الرغبة الجادة لتطوير العلاقات الأخوية”.

وأضاف أمير قطر: إن “قطر تقف إلى جانب العراق وتسانده في تعزيز الاستقرار والسلام وتحقيق التقدم بالمجالات كافة”.

اترك رد