رئاسة البرلمان تحذر من تصاعد حالات خطف داعش للمدنيين

دعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، الثلاثاء، إلى تحرك أمني عاجل لمواجهة تصاعد حالات خطف داعش للمدنيين، خاصة بعد بعد تكرار عمليات الخطف لأكثر من مرة، في الانبار وصلاح الدين.

وشدد الكعبي في بيان صحفي، اليوم، 19 شباط 2019، على ضرورة التحرك الامني العاجل لإنقاذ جميع المختطفين والقبض على المتورطين والتخلص من الخلايا الارهابية التي بدأت تنضج بعد فقدان داعش جميع الاراض التي كان يسيطر عليها”.

وأضاف البيان أن “الكعبي، التقى في ساعة متأخرة من ليل امس، نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله في مقر القيادة، حيث جرى مناقشة جهود محاربة الاٍرهاب والاوضاع الامنية في بغداد والمحافظات سيما المحررة منها”.

وأكد على “وجوب البدء بأخذ زمام المبادرة والمباشرة بعمليات استباقية بالتعاون مع جميع صنوف وتشكيلات القوات الامنية وخاصة طيران الجيش للتحرك نحو الأماكن الصحراوية والقريبة من حالات الاعتداء”.

كما طالب بضرورة تفعيل الجانب الاستخباري وعدم التهاون مع المعلومات التي تصل قيادة وأفراد العمليات المشتركة والتعامل معها بكل جدية وحزم”، منوها الى “الدور المهم الذي يمكن تلعبه اهالي المناطق في التواصل الدائم مع الأجهزة الامنية لرصد الحالات المشبوهة والإخبار عنها بالسرعة الممكنة”.

وكانت خلية الإعلام الأمني، أكدت اختطاف 12 مدنيا في منطقة النخيب على يد مسلحين مجهولين، حيث كان المدنيون في طريقهم إلى الصحراء للبحث عن “الكمأ”.

247total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: