اهزم خصومك كما لم تفعل من قبل مع HUAWEI Mate 20

ارتفع الإقبال على ألعاب الأجهزة النقالة حتى أصبحت إيراداتها تمثل أكثر من 50 في المئة من حجم سوق الألعاب العالمية الذي بلغ 138 مليار دولار هذا العام وفقاً لمجموعة نيوزو لأبحاث السوق العالمية. وتدرك شركات صناعة الهواتف والأجهزة النقالة، وعلى رأسهم شركة هواوي هذا الاتجاه وتعمل على تلبية متطلبات الألعاب النقالة في أجهزتها.

فمن خلال أرقى مستوى من المواصفات في هاتفها الجديد HUAWEI Mate 20 والتي تشمل شاشة حادة التفاصيل، وبطارية ذات عمر طويل تقدم الشركة للمستخدم أعلى مستويات الأداء خلال ساعات اللعب الطويلة وتدعم أقوى المنافسات وتدعم تفوقك على خصومك عبر الإنترنت كفارس لا يشق له غبار.

شاشة واسعة غامرة

يتيح المقاس الرحب لشاشة الهاتف HUAWEI Mate 20 للاعبين الاستمتاع بمجال واسع للعب فهي بمقاس 6.53 بوصة وتدعم الألوان RGBW وHDR. وبفضل شكلها النحيف أيضاً يتمكن المستخدم من الإمساك بالجهاز براحة ويسر. وهكذا يغوص المستخدم في ساعات من اللعب في عمق هذه الشاشة الواسعة ليكتشف الخصوم والأعداء ويهزمهم بكل سهولة. ويمتاز الهاتف HUAWEI Mate 20  أيضاً بوضع لعرض اللعبة على شاشة جهاز سطح المكتب لتحظى بتجربة لعب غامرة أكثر.

معالج رسوميات لأرفع أداء

زمن استجابة الهاتف  HUAWEI Mate 20 خلال اللعب شيء لم تشهده من قبل، فبفضل رقاقة كيرين 980، بإمكانه التعامل مع كل ما تطلب منه تنفيذه دون أي تأخير أو تردد، لتعيش تجربة لعب ممتعة وسلسة في كل مرة. وتعلم هواوي أن عشاق الألعاب المخضرمين يتطلعون إلى زيادة سرعات أجهزتهم أكثر فقدمت لهم معالج الرسوميات  GPU Turbo 2.0 الذي يقدم تحسينات على مستويي كفاءة استهلاك الطاقة، وأوقات استجابة الشاشة، ما يعني أنك ستكون دائماً اللاعب الذي يطلق النار أولاً في وطيس المعارك الحربية.

لعب ساخن على جهاز بارد

يقول البعض إن معالج الرسوميات إما أن يدخلك في تجربة لعب ممتعة وإما أن يخربها تماماً، ولهذا فإن جودة معالج الرسوميات تحتل أهمية قصوى في عالم اللعب على الإنترنت. لكن عندما يزداد ثقل المهمات المكثفة على معالج الرسوميات فإن درجة حرارة الأجهزة تبدأ في الارتفاع، وهذا ما عملت هواوي على تداركه في أجهزتها، باستهلاك معالج الرسوميات  GPU Turbo 2.0 لطاقة أقل، وهو ما يعني توليد حرارة أقل. وعندما يضطر الآخرون للتوقف عن اللعب مؤقتاً بسبب ارتفاع درجة حرارة الهاتف يحافظ الهاتفHUAWEI Mate 20  على برودته ويتابع تشغيل اللعبة بكل حماس.

بطارية تعيش طويلاً

قد تظن أن اعتماد الجهاز HUAWEI Mate 20 على معالج رسوميات قوي وشاشة واسعة فائقة الوضوح سيعني بالضرورة استهلاك كبير للطاقة وعمر بطارية قصير، إلا أن هذا لا ينطبق على الجهازHUAWEI Mate 20 ، فهو يعمل ببطارية تبلغ سعتها 4000 ميلي أمبير وتتابع دعمك بالطاقة لمدة تصل إلى 13 ساعة من اللعب الكثيف بشحنها مرة واحدة.

ويعني كل هذا أنك إن كنت من أقوى اللاعبين فستجد الجهاز HUAWEI Mate 20 خياراً رائعاً لتتسلح  بقدرة أعلى لمنافسة خصومك، ففيه جميع المواصفات التي تحتاجها للاستخدام اليومي فضلاً عن القوة المعززة التي تحتاجها لتهزم منافسيك في الألعاب. بالإضافة إلى أنه مزود بحجم تخزين داخلي يصل إلى 128 جيجابايت وذاكرة رام تبلغ 6 جيجابايت ليتيح لك لعب كل ما يحبه قلبك!

17192total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: