تركيا تبدي موقفا من اجراءات حكومة الاقليم في احداث شيلادزي

رحبت الحكومة التركية، الثلاثاء، بالاجراءات التي اتخذتها حكومة اقليم كردستان ازاء ما اسمته بالاعتداء على قاعدة تركية في اقليم كردستان العراق.

وذكر وزير الدفاع التركي خلوصي اكار في بيان صحفي اليوم (29 كانون الثاني 2019)، انه “نرحب بالتدابير والإجراءات التي اتخذتها إدارة إقليم شمال العراق بخصوص التحريض والاعتداء على القاعدة التركية”، بحسب وكالة الاناضول.

واضاف، ان “بعض الخونة يتعمدون التضليل، فالقوات المسلحة التركية تستهدف الإرهابيين فقط وليس الكرد أو العرب”.

واوضح، ان “القوات المسلحة التركية وكافة الدوائر والمؤسسات، تعمل ليل نهار من أجل الحفاظ على حقوق الشعب التركي وحماية حدود البلاد”.

وتابع، ان “هناك حالة عدم استقرار في المنطقة، ولكي لا نصطدم بأي تطور مفاجئ، نقوم باتخاذ كافة التدابير اللازمة، ونكافح الإرهاب بكل طاقتنا، وتمكنا من القضاء على بؤر الإرهابيين وحققنا نجاحات كبيرة في هذا المجال”، على حد قوله.

وكانت حكومة الإقليم قد أعلنت السبت الماضي ان “أيادٍ مخربة” تقف وراء الأحداث التي شهدتها ناحية شيلادزي بمحافظة دهوك، والأجهزة المعنية تجري تحقيقات دقيقة لمعاقبة المخربين، ومن تسببوا بإثارة الشغب”، بحسب تعبيره.

وكان متظاهرون غاضبون في ناحية شيلادزي قد اقتحموا يوم، السبت (26 كانون الثاني 2019) قاعدة تركية في المنطقة واسفر إطلاق النار العشوائي من قبل القوات التركية على المحتجين أدى لمقتل أحد المواطنين وإصابة حوالي عشرة آخرين بجروح مختلفة.

210total visits,3visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: