بعد خطوة مماثلة من إيران.. الأردن يرفع سمة الدخول عن التجار العراقيين

أكدت غرفة تجارة بغداد، الاثنين، ان قيام الجانب الأردني برفع سمة الدخول عن التجار العراقيين سيعزز من العلاقات الثنائية ويزيد من فرص الاستثمار.

وذكرت الغرفة في بيان لها، اليوم 28 كانون الثاني 2019، خلال استقبال الوفد الأردني، ان رفع سمة الدخول عن التجار العراقيين سيزيد التعاون التجاري بين العراق والأردن بمختلف المجالات، حيث قال رئيس غرفة تجارة بغداد جعفر الحمداني، ان “تعافي الاقتصاد العراقي يؤشر ايجابا على اقتصاديات المنطقة والعالم، كونه مهم على كافة الاصعدة، وهذا ما أدركته جميع اقتصاديات العالم.” وأضاف الحمداني ان “طموح غرفة تجارة بغداد من تواجد الوفد الأردني ان يكون انطلاقة حقيقية لتحقيق الاتحاد الكمركي العربي والسوق الحرة العربية والشراكة الاستراتيجية”، مبينا أهمية مناقشة ملفات تعزز واقع التعاون الاقتصادي ونقله الى مرحلة جديدة.

وشدد الحمداني، على ضرورة ان يعمل الجانبين باتجاه تسهيل وحرية انتقال البضائع والأموال بين البلدين، وعلى رأسها تسهيل مهمة “رفع تأشيرة الدخول عن التجار بين الجانبين”، ما يشكل عودة حقيقية للعلاقات بين البلدين.

من جانبه أكد وزير التجارة محمد هاشم العاني، الى ان أمام الشركات الأردنية فرص تجارية عديدة متوفرة في عموم العراق يمكن استثمارها والعمل عليها، مؤكدا استعداد الوزارة لتذليل كل الصعاب التي قد تواجه تلك الشركات.

فيما أكد رئيس الوفد الأردني وزير الصناعة والتجارة الأردني طارق الحموري، خلال كلمة له، على أهمية وجود وفد المملكة الأردنية الهاشمية في العراق لما له من انعكاسات إيجابية على مختلف الأصعدة التي يعمل عليها البلدين، مشيرا الى ان هنالك وفد تجاري أردني يرافق الوفد الحكومي وهو الان يدرس سبل تعزيز التعاون المشترك وتحقيق المنفعة للبلدين من خلال الاطلاع على فرص الاستثمار والتجارة للطرفين.

يذكر ان الوفد الحكومي الأردني الذي استقبلته غرفة تجارة بغداد كان برئاسة وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردني طارق الحموري وعضوية عدد من الشخصيات الاقتصادية والتجارية الأردنية .

460total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: