عبير العراق (20/01) – مثلجات بنكهة المشمش

في صيف 2016 نشر الصحافي العراقي الفرنسي فرات العاني تغريدات على تويتر عن رحلته إلى العراق عام 1989 وهو صبي يافع يبلغ 9 أعوام. تلتها مئات التغريدات عن ذكرياته “عبير العراق” في الموقع الاجتماعي يروي فيها طفولته والمسارات المتعددة لأقربائه. ما بين الوالد اللاجئ السياسي في فرنسا، والأقارب الضباط في الجيش، والقريب الذي تحول إلى مقاتل في تنظيم يحارب الحضور الأمريكي في العراق، وآخر يتعرض للتعذيب في أقبية سجون نظام صدام حسين. العديد من المسارات الشخصية والأماكن تتقاطع في هذه القصة، التي تقدم جزءا من تاريخ بلاد الرافدين ما بين 1989 و2011 تاريخ انسحاب الجيش الأمريكي. أعده للعربية محمد الخضيري/فرانس24

في الحلقة الأولى من سلسلة “عبير العراق” يعود فرات العاني، الطفل البالغ تسعة أعوام، مع أمه وأخته الصغيرة إلى العراق في عام 1989. يلتقي أفراد العائلة التي تستقبلهم في المطار ويتذوق أحلى مثلجات في حياته. لكنه يتذوق للمرة الأولى طعم الديكتاتورية والخوف في ظل نظام صدام حسين.

 

أعده للعربية محمد الخضيري/فرانس24

37total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: