توافقات هشة لتشكيل حكومة كردستان.. وحزب البارزاني يرفض المناصفة … بغداد ـ براء الشمري

رغم مرور أكثر من ثلاثة أشهر على انتخابات برلمان إقليم كردستان العراق التي أُجريت في الثلاثين من سبتمبر/أيلول من العام الماضي، إلا أن القوى الكردية لم تتمكن حتى الآن من تشكيل حكومة جديدة للإقليم، أو حتى الاتفاق على اسم رئيس البرلمان، أو اختيار رئيس للإقليم.

وأكد مصدر سياسي مطلع مقرب من حوارات القوى الكردية أن جميع التوافقات السابقة بشأن تشكيل الحكومة “كانت هشة، وسرعان ما تنهار، بسبب الاختلاف الكبير في وجهات النظر”، بين الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه رئيس إقليم كردستان السابق مسعود البارزاني من جهة، وبقية الأحزاب الكردية من جهة أخرى.

وأوضح المصدر لـ”العربي الجديد” أن الحزب الديمقراطي الذي نال الأغلبية بحصوله على 45 مقعدا من 111، مجموع مقاعد برلمان كردستان، “يريد تشكيل الحكومة وفقا لرغبته وحده، مع منح الأحزاب المتشاركة معه بعض المناصب”.

وأضاف أن “هذا الأمر استفز الأحزاب الكردية، ودفعها باتجاه رفض أية حكومة كردية تفصل على مقاسات حزب البارزاني”، مبينا أن هذه الأحزاب أبلغت الحزب الديمقراطي الكردستاني بأنها تريد شراكة حقيقية في الحكومة المقبلة.

إلى ذلك، قال سكرتير المكتب السياسي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، فاضل ميراني، إن حزبه مؤمن بالاستحقاق الانتخابي في إقليم كردستان، موضحا في بيان أن هذا الاستحقاق “لا يعني مناصفة المناصب مع الاتحاد الوطني الكردستاني، كون تجربة السنوات الماضية أثبتت أن هذا الأمر لم يكن ناجحا”.

وأشار ميراني إلى أن حزب البارزاني “سيراعي الثقل الذي يمثله” الاتحاد الوطني الكردستاني، مبينا أن نتائج انتخابات برلمان إقليم كردستان “أثبتت أن حزبه هو الفائز بالمرتبة الأولى من خلال عملية ديمقراطية ناجحة”.

ولفت إلى أن حزب البارزاني “يؤمن بأن المصالح العليا لإقليم كردستان، وحماية أمن واستقرار الإقليم مقدمة على أي منصب أو درجة أو مكسب”، مشددا على ضرورة تطبيع الأوضاع في محافظة كركوك المتنازع عليها بين بغداد وأربيل.

وكان المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني سعدي أحمد بيرة قد أكد في وقت سابق أن حزبه يطالب بمناصب عدة في إقليم كردستان، مبينا أن أبرز هذه المناصب هو رئيس برلمان الإقليم، ونائب رئيس الحكومة في إقليم كردستان.

يشار إلى أن الحزب الديمقراطي الكردستاني كان قد أعلن، مطلع الشهر الماضي، عن ترشيح رئيس حكومة كردستان المنتهية ولايتها، نيجرفان البارزاني، لمنصب رئيس الإقليم، ومسرور البارزاني (نجل مسعود البارزاني) لمنصب رئيس حكومة كردستان.

40total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: