سولشكاير وفيرغسون.. التلميذ يتفوق على الأستاذ

واصل نادي مانشستر يونايتد انطلاقته القوية وحقق انتصاره الرابع على التوالي منذ بداية مهام المدرب الجديد أولي جوانر سولشكاير الذي أصبح ثاني مدرب فقط في تاريخ النادي يحقق الفوز في مبارياته الأربع الأولى.

ولم يسبق لأي مدرب سوى مات بازبي -الذي انتصر في أول خمس مباريات مع يونايتد في 1946- أن بدأ مسيرته مع يونايتد بالفوز في أول أربع مواجهات متتالية.

وتفوق سولشكاير على المدرب الأسطوري للنادي السير أليكس فيرغسون الذي قاد النادي خلال 23 عاما لكنه لم يحقق البداية المثالية التي يضع المدرب النرويجي حاليا بصمته عليها.

ولعب سولشكاير 10 سنوات تحت قيادة فيرغسون، وكان ضمن الجيل الذهبي لنادي مانشستر يونايتد الذي توج بالعديد من الألقاب المحلية والقارية خلال تسعينيات القرن الماضي ومطلع القرن الحالي.

وقاد سولشكاير أمس الأربعاء مانشستر يونايتد إلى الفوز الرابع على التوالي حين حسمت تغييراته في الشوط الثاني مواجهة نيوكاسل 2-صفر ليصل يونايتد صاحب المركز السادس إلى 14 هدفا منذ تولي سولشكاير المسؤولية.

وقال سولشكاير “أخيرا حافظنا على شباكنا نظيفة، قدمنا أداء محترفا للغاية، لم نصل إلى قمة ما يمكننا تقديمه لكننا كنا نسيطر على المباراة وأحرزنا الهدفين.. بدايتنا في الشوط الأول كانت متواضعة وكنا نمرر كثيرا، لكننا سيطرنا على المباراة وركزنا وقدمنا أداء محترفا”.

المصدر : وكالات

11total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: