قائد فرقة العباس القتالية يستنكر رفع صور رئيس النظام السابق في محافظة الانبار

استنكر قائد فرقة العباس القتالية ميثم الزيدي احدى فصائل الحشد الشعبي، الاثنين، رفع ما وصفها صور رمز الطغيان والإجرام ( صدام حسين ) في محافظة الأنبار، معتبرا المجموعة التي قامت بهذا الامر بانها ذيل من ذيول البعث، ونائب عن كتلة بدر يطالب بمحاسبة رئيس جامعة الانبار.
وذكر الزيدي في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ان ” الشرذمة التي رفعت صور رمز الطغيان والإجرام ( صدام حسين ) في محافظة الأنبار العزيزة – كما ينسب – هي ذيل من ذيول البعث الظالم وفئة ضالة لم تراعِ دماء ملايين الشهداء والجرحى والمشردين الذين كانوا ضحايا هذا الظالم وجماعته المجرمة”، على حد تعبيره.
واضاف، ان “هذا الطاغية وزمرته الضالة خربوا الحرث والنسل ولَم يسلم منهم اتباع ديانة ولا قومية وطائفة”.
واوضح، انه “في الوقت الذي نستنكر فيه هذا الفعل المشين الذي يخالف أبسط حقوق المواطنة الصالحة والغيرة العراقية والالتزام بالدستور”.
واكد ان “هذه الفئة لا تمثل اهلنا في الرمادي الذين كان لهم حصة من ظلم البعثية، ولكن لا تخلوا مسؤوليتهم في رد هذه الممارسات الهمجية بالطرق القانونية لان اهل الارض أولى من غيره – كما يقولون”.
وفي تطور ذي صلة قال النائب عن كتلة بدر مهدي تقي الامرلي في بيان صحفي، انه”قد راينا مجموعة من الملوثين بفكر داعش والبعث يحملون صورة للطاغية المقبور في اروقة كلية الزراعة بجامعة الانبار وكان الاولى برفع صور الشهداء من ابناء الانبار وباقي محافظات العراق بدلا من مجرمين لاقوا العراق ويل الحروب والدمار”.
واضاف، اننا “نعلن استنكارنا وشجبنا لهذا العمل الاجرامي ونشيد بدولة رئيس الوزراء ووزير التعليم بمحاسبة رئيس جامعة الانبار وقوات الامن المكلفة بحماية الجامعة والطلبة الذين قاموا بهذا العمل الغير مقبول، وفي الوقت الذي نستنكر هذا العمل ، نؤكد اننا رهن اشارة بلدنا العزيز لمحاسبة ممن كانوا سببا في اراقة دم ابنائنا ومن يقف معهم”.
وكانت مقاطع فيديو قد انتشرت في مواقع التواصل اظهرت مجموعة من طلاب جامعة الانبار رافعين صورا للرئيس العراقي الاسبق صدام حسين خلال احتفالية داخل الحرم الجامعي

25total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: