صور جوية تظهر قوافل صهاريج تهريب النفط الى العراق وتركيا

أظهرت صور جوية ملتقطة حديثا قوافل شاحنات نفط في منطقة شرق الفرات التي يسيطر عليها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، صورا لقافلات نفط تتجه إلى العراق وتركيا.

وبحسب وكالة “سانا”، فإن الصور الحديثة التي التقطتها الأقمار الصناعية وطيران الاستطلاع الروسي هي لقوافل صهاريج تابعة للمجموعات الإرهابية المنتشرة شرق نهر الفرات تقوم بتهريب النفط السوري باتجاه تركيا والعراق بغطاء مباشر من الولايات لمتحدة الأمريكية والتحالف الذي تقوده”.

وأكدت الوكالة أن “هذه الصور تثبت تورط قوات التحالف الأمريكي بدعم الإرهابيين في سوريا وتقديم المساعدات لهم مقابل سرقة النفط الذي تذهب عائداته إلى جيوب متزعمي التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها داعش والقوات غير الشرعية الموجودة في تلك المناطق”.

يذكر أن رئيس هيئة الأركان الروسية جنرال الجيش فاليري غيراسيموف، أكد في الخامس من الشهر الجاري أن الاستخبارات الروسية ترصد بشكل دوري دخول قافلات نفط من شرق سوريا إلى أراضي تركيا والعراق.

وقال غيراسيموف خلال اجتماعه مع ملحقين عسكريين أجانب “تسجل وسائل الاستطلاع الروسية بشكل دوري قوافل تنقل النفط، قادمة من المناطق الشرقية من سوريا، التي يسيطر عليها التحالف، متوجهة إلى أراضي تركيا والعراق”.

وبعد تحرير معظم المناطق في ريف دير الزور من تنظيم “داعش” الإرهابي يعمل الجيش السوري بالتعاون مع القوات الروسية العاملة في سوريا على الحد من عمليات التهريب بنسبة كبيرة واستثمار عائدات النفط في إعادة الإعمار ما انعكس بشكل إيجابي على حياة المواطنين في المنطقة.

4total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: