نائب يناشد الرئاسات الثلاث والمجتمع الدولي للتدخل لوقف القصف التركي شمال العراق

دعا النائب عن حركة التغيير، كاوه محمد، الرئاسات الثلاث والامم المتحدة للتدخل من أجل ايقاف القصف التركي على القرى الكردية في شمال العراق، معتبرا ان ذلك يعد خرقا للسيادة العراقية.

وقال محمد في بيان، مساء أمس الخميس، 13 كانون الأول 2018، ان “معلومات مؤكدة وصلت لنا قبل قليل تفيد بان الطائرات التركية تقوم الان بقصف مكثف لمخيم (رستم جودي) في قضاء مخمور الذي يسكنه اكثر من ألفي عائلة من اللاجئين الكرد الهاربين من بطش الحكومة التركية”، مبينا انه “لحد الان هناك الكثير من الشهداء و الجرحى جراء القصف التركي”.

واضاف انه “اذا استمر هذا العدوان ضد هؤلاء اللاجئين العزل فبالتأكيد ستحصل مجزرة انسانية وتتسبب بوقوع المئات من الضحايا و منهم النساء و الاطفال”.

وناشد النائب الكردي، “رؤساء الجمهورية برهم صالح والوزراء عادل عبد المهدي والبرلمان محمد الحلبوسي والامم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين وجميع هيئات و منظمات حقوق الانسان في العالم بالتدخل السريع وايقاف هذه المجزرة البشرية و الخرق الفاضح للسيادة العراقية”، لافتا الى “اننا سنكون بانتظار المواقف الوطنية و الانسانية العاجلة”.

من جانبه أفاد رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألتون، ان “قوات بلاده ضربت الإرهاب وبعثت رسائل لداعميه من خلال عملية جوية نفذتها ضد مواقع حزب العمال الكردستاني شمالي العراق”.

وأكد ألتون في تغريدة عبر “تويتر”، نجاح العملية التي استهدفت مواقع للحزب في سنجار وجبل قره جوخ، حيث يعتبران من المراكز المهمة لحزب العمال الكردستاني”.

وكان النائب عن المكون الايزيدي صائب خدر، أكد أمس الخميس، قيام الطائرات التركية بقصف مناطق عديدة من قضاء سنجار عشية زيارة الناشطة الايزيدية نادية مراد للمنطقة.

8total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: