اتفاق عراقي كردي على إجراء تعداد سكاني شامل في 2020

حركة بيع وشراء في سوق بحي الزهور في الموصل يوم الأحد. تصوير: أحمد سعد – رويترز

أعلنت الحكومة العراقية اليوم الأربعاء، الاتفاق مع إقليم كردستان، على إجراء تعداد سكاني شامل للبلاد، عام 2020، بهدف توزيع عادل للثروات.

وتم الاتفاق، خلال اجتماع للأمين العام لمجلس الوزراء العراقي علي العلاق، ووزير التخطيط في حكومة الإقليم علي السندي وممثلي عدد من الدول المانحة، في بغداد.

وقالت الأمانة العامة في بيان، إن “العراق سيجري تعدادًا سكانيًا شاملًا يضم إقليم كردستان، شمالي البلاد في 2020”.

وأضاف البيان، أن “التعداد سيجري وفق تقنيات حديثة، إذ ستستخدم النتائج من أجل توزيع أفضل للثروات العامة والخدمات من قبيل التعليم والصحة”.‎

ولفت إلى أن العراق لم يجر تعدادًا حقيقيًا منذ العام 1987.

وأشار وزير التخطيط في الإقليم علي السندي، إلى “وجود توافق سياسي واضح بين الحكومتين الاتحادية والإقليم لتنفيذ التعداد الذي ستسهم مؤشراته في تقدير الأهداف الإنمائية وتوفير بيانات وإحصاءات من أجل تحليل وتقييم التغييرات التي تحدث في البلد”.

ولفت السندي، إلى أن “البيانات والإحصاءات التي يجمعها التعداد السكاني ستساعد في اتخاذ قرارات مستقبليّة مهمة، وستؤمن زيادة التخطيط لتحقيق التنمية الاقتصاديّة والاجتماعيّة وغيرها من التنميات في العراق”.

وكان الإقليم يتلقى 17 في المئة من ميزانية الدولة بموجب تقديرات تستند إلى توزيع عدد السكان في البلاد، إلى أن قطعت بغداد الميزانية بشكل كامل عام 2014، جراء خلافات بشأن إدارة الثروة النفطية.

واستأنفت بغداد العام الماضي، إعطاء الإقليم حصته من الميزانية المالية، لكنها قلّصت النسبة إلى 12 في المئة، وهو ما ترفضه سلطات الإقليم.

ووفقًا لآخر التقديرات التي أصدرتها الحكومة العراقية في 2017، فإن التعداد السكاني للبلاد تجاوز 37 مليون نسمة.

4total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: