طهران تقر باجرائها اختبارا لإطلاق صاروخ باليستي

أكد قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، العميد أمير علي حاجي زادة، الثلاثاء، بأن قواته اختبرت مؤخرا صاروخا باليستيا، مبينا ان الموقف الأمريكي منه دليل على أهميته.

ونقلت وكالة أنباء “فارس” عن زادة، قوله في تصريح صحفي، اليوم، 11 كانون الأول 2018، إن “الرد الأمريكي عليه يثبت بأن هذا الاختبار الصاروخي مهم للغاية بالنسبة لهم وتسبب في علو صراخهم”، وأضاف “نحن نقوم باختبار صواريخنا، والعملية الأخيرة كانت اختبارا مهما”.

وأوضح أن القوات الإيرانية تجري ما بين 40 إلى 50 اختبارا في العام.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أفاد في وقت سابق، ان إيران أطلقت اختبارا لصواريخ باليستية، ما اعتبره مخالفة لحظر مجلس الأمن الدولي،لافتا إلى ان “الصاروخ له مدى يسمح بضرب أجزاء من أوروبا وأي مكان في الشرق الأوسط”.

فيما رفضت وزارة الخارجية الإيرانية، نفي أو تأكيد اختبار طهران لصواريخ بالستية جديدة، حيث قال المتحدث باسم الوزارة، بهرام قاسمي، “ليس هناك أي قرار في مجلس الأمن يمنع البرامج الصاروخية أو تجارب إيران الصاروخية”، مؤكدا أن برنامج إيران الصاروخي دفاعي ويصمم حسب احتياجات الدولة.

4total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: