الحشد الشعبي يوضح حقيقة “استيلاء” قوة تنتمي له على جامع بالموصل

اصدرت الهيئة العامة للحشد الشعبي، الثلاثاء، حقيقة “استيلاء” قوة تنتمي له على جامع في مدينة الموصل، مبينة ان مجموعة من المدنيين من سكان مدينة الموصل سيطروا على الجامع وقاموا بتغيير اسمه، ثم تدخلت قوة من الحشد واعادته الى الجهة التي تنتمي اليه.

وقالت الهيئة في بيان تلقت، السومرية نيوز، نسخة منه، إن “بعض وسائل الإعلام تداولت خبرا مفاده ان مجموعة تابعة للحشد الشعبي قامت بالاستيلاء على جامع الارقم في حي المثنى بالموصل بالاعتماد على وثيقة تابعة للوقف السني”.

واضافت الهيئة، أنه “بعد تلقي هذه المعلومة قامت قوة من مديرية أمن الحشد الشعبي بالتوجه الى الجامع المذكور للاطلاع على الموقف، وتبين ان مجموعة من المدنيين من سكان مدينة الموصل سيطروا على الجامع وقاموا بتغيير اسمه الى جامع الوحدة الاسلامية، ولم تقم الاجهزة الامنية المتواجدة بمنعهم او اتخاذ اللازم، فقام افراد امن الحشد الشعبي بارجاع الجامع الى الجهة التي ينتمي اليها”.

وتابعت الهيئة، أنه “يتم التحقق حاليا من احتمالية ادعاء الاشخاص الذين سيطروا على المكان انهم من افراد الحشد الشعبي لاتخاذ اللازم، ومن هنا فاننا نطالب الاجهزة الأمنية المتواجدة داخل مدينة الموصل ان تأخذ دورها بمحاسبة من يعتدي على دور العبادة والمؤسسات الحكومية والممتلكات الشخصية كان من يكون، كما نطالب المؤسسات الإعلامية بتوخي الحذر والدقة بالتعامل مع الأخبار”.

وناشد ديوان الوقف السني في نينوى، اليوم الثلاثاء، المحافظ نوفل العاكوب بالتدخل ومنع قوة من الحشد الشعبي من الاستيلاء على جامع الارقم في حي المثنى بالموصل، واتخاذه مقر لها، كما شدد الوقف في بيانه بـ”ايقاف مثل هذه التجاوزات”، مشيرة الى ان “هذه القوة جاءت برفقة معممين”.

19total visits,1visits today

One thought on “الحشد الشعبي يوضح حقيقة “استيلاء” قوة تنتمي له على جامع بالموصل

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: