نائب: حديث المالكي بشأن عدم تغيير الفياض سيعقد المشهد السياسي وهو جزء من التدخلات الخارجية

علق النائب عن تحالف “سائرون”، مظفر اسماعيل، الأحد، على تصريحات زعيم ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي، بشأن عدم طرح بديل لمرشح وزارة الداخلية فالح الفياض، مبينا ان التدخلات الخارجية اصبحت تؤثر بشكل كبير على المشهد السياسي.

وقال اسماعيل في تصريح صحفي، اليوم، 9 كانون الأول 2018، إن “رفض الفياض لا يخص كتلة معينة وانما هذا رأي رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ايضا، وعليه لا احد يقبل ان يصادر رأي رئيس الوزراء”، وفق ما نقلته صحيفة “الحياة”.

وأضاف، أنه “لا يمكن أن تفرض ارادة أي حزب أو كتلة سياسية فيما يخص شخصية الفياض وتوليه لمنصب وزارة الداخلية”، لافتا إلى ان “جميع الكتل السياسية بما فيهم رئيس الوزراء اتفقوا على عدم استيزار الفياض للداخلية”.

واوضح ان ” حديث المالكي بشأن عدم تغيير الفياض سيعقد المشهد السياسي، وهو جزء من التدخلات الخارجية التي بدأت تؤثر على المشهد السياسي”.

وأشار إلى أن “تحالف سائرون لن يفرض رأيه على طرف ما، وانما منذ تشكيل الحكومة كانت احدى شروطه ان تتولى شخصيات مستقلة غير سياسية وزارتي الدفاع والداخلية”.

وكان زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، أكد أمس السبت، ان ائتلافه لن يسمح باستبدال فالح الفياض ولا حتى أي مرشح آخر للوزارات الشاغرة، الامر الذي اعتبره “سائرون” مؤشرا على حجم التدخلات الخارجية في تشكيل الحكومة.

واعتبر المالكي، ان “تغيير الفياض يدل على فرض إرادات من قبل تحالف سائرون على البرلمان والحكومة وبطرق غير دستورية وهو ما يشكل خطرا على العملية السياسية”.
وكانت مصادر برلمانية قد رجحت في وقت سابق، ان يحاول رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ادارج فقرة التصويت على المرشحين في جلسة اليوم (الاحد)، وسط خشية رئاسة البرلمان من تكرار الفوضى التي حصلت في الجلسة السابقة واختلال النصاب القانوني اللازم للتصويت.
يذكر ان مجلس النواب، أخفق الثلاثاء الماضي في التصويت على المرشح لحقيبة الداخلية فالح الفياض، وباقي المرشحي للوزارات الشاغرة بسبب اعتراضات كتل تحالف “الاصلاح والاعمار” وخصوصا كتلة “سائرون” التي يدعهما زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

12total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: