شرطة البصرة تتوعد تجار المخدرات و “الدكة العشائرية” بعملية عسكرية واسعة

أعلن قائد شرطة البصرة الفريق رشيد فليح، عن قرب إنطلاق عملية عسكرية واسعة لملاحقة تجار المخدرات والمتهمين بجرائم “الدكة العشائرية”.

وقال فليح خلال كلمة له وسط حشد من ضباط الشرطة العراقية بمحافظة البصرة: “سوف نرفع سوية شعار تجفيف منابع المخدرات والجريمة المنظمة في محاولة للحد من نفوذ المخابرات الأجنبية التي تسعى إلى تدمير محافظة البصرة”.

وأضاف أن تجار المخدرات لديهم أهداف مرسومة لهم سلفاً وتتلخص بتدمير البصرة على غرار مسلحي داعش وأعمالهم المدمرة للمحافظات العراقية في نينوى والأنبار.

وتوعد قائد شرطة البصرة بملاحقة أبناء العشائر المتهمين قيامهم بـ “الدكة العشائرية”.

وتصاعدت وتيرة العنف العشائري في العراق، بشكل كبير، إذ إنّ المحافظات الجنوبية ومنها البصرة تسجّل يومياً معارك عشائرية تستخدم فيها الأسلحة المختلفة وحتى الثقيلة منها، بينما عجزت القوات الأمنية عن السيطرة على الوضع ونزع سلاح العشائر.

50total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: