عرض ميسي ومانشستر سيتي.. غوارديولا يكشف الحقيقة

تناقلت وسائل الإعلام العالمية في الفترة الأخيرة خبراً مفاده رفض النجم الأرجنتيني، وقائد فريق برشلونة الإسباني، ليونيل ميسي، لعرض خيالي قدم من فريق مانشستر سيتي الإنكليزي لضمه وذلك في عام 2017، لكن “البرغوث” فضل البقاء في صفوف الكتيبة الكتالونية.

وأكدت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية أن “سيتي” كان مستعدا لدفع 250 مليون يورو في تشرين الأول/ أكتوبر 2017، بعقد لمدة خمس سنوات، أي أن النجم الأرجنتيني سيتقاضى خلال الموسم الواحد 50 مليون يورو صافية من الضرائب، فيما كان والد ميسي سيحصل على مبلغ 50 مليون يورو نظير التعاقد مع ابنه.

وخرج مدرب مانشستر سيتي الحالي الإسباني بيب غوارديولا للإعلام بتصريح وضح فيه كل الحقائق، إذ قال بيب للصحافيين: “عندما غادرت برشلونة وذهبت إلى بايرن ميونخ ومانشستر سيتي، لم أطلب من ميسي أبداً أن يأتي معي، ولم أقل خلال وجودي مع الفريقين إني أريد هذا اللاعب، أعرف مدى أهميته لبرشلونة، لذا قلت ألف مرة أريده أن يبقى في كامب نو”.

ووقع النجم الأرجنتيني على عقد جديد مع برشلونة حتى عام 2021، وذلك في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر من نفس العام، وتم رفع شرطه الجزائي إلى 700 مليون يورو، وبعد التوقيع، قال ميسي لتلفزيون برشلونة حينها: “منذ فترة طويلة، كنا ننتظر القيام بالتوقيع واليوم تم إنجازه، يسرني أن أكون هنا في النادي، هذا هو منزلي كما قلت دائماً، وأردت إنهاء مسيرتي فيه”.

13total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: