لماذا انهار ريال مدريد أمام برشلونة؟

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 29 أكتوبر 2018 - 12:40 مساءً
لماذا انهار ريال مدريد أمام برشلونة؟

تلقى فريق ريال مدريد هزيمة ثقيلة أمام مضيفه برشلونة بنتيجة 1/5 على ملعب كامب نو، لحساب الجولة العاشرة من الدوري الإسباني.

وعانى ريال مدريد وانهار بشكل واضح في مباراة الكلاسيكو وتلقى الهزيمة الأثقل في السنوات الثلاث الأخيرة، منذ خسارته برباعية دون رد على ملعب سانتياغو برنابيو.

وتستعرض شبكة “إرم نيوز” أسباب انهيار ريال مدريد أمام برشلونة في كلاسيكو الأرض، فإلى السطور القادمة:

غياب الثقة
افتقد لاعبو ريال مدريد رغم خبراتهم الكبيرة الثقة في ظل تراجع كبير للأداء، والنتائج في عهد المدير الفني الحالي جولين لوبتيغي خاصة أن الريال يحتل المركز التاسع في الدوري وتلقى 6 هزائم في 14 مباراة.

وظهرت حالة غياب الثقة في النصف ساعة الأولى والانهيار التام، واكتفى لاعبو ريال مدريد بدور المتفرج أمام هجمات برشلونة التي اتسمت بالسرعة بجانب الهدف المبكر في الدقيقة 11 عن طريق البرازيلي فيليب كوتينيو، الذي ضرب لاعبي الملكي في مقتل.
دفاع مهزوز
يتحمل الجانب الأكبر من هزيمة ريال مدريد بخماسية على يد برشلونة الدفاع المهزوز الذي عانى منه الفريق المدريدي منذ الدقائق الأولى وحتى الأخيرة.

وارتكب الفرنسي رافايل فاران خطأ واضحًا في خط الدفاع، في لقطة ضربة الجزاء بجانب ضعف الضغط في خط الوسط من الثنائي توني كروس ولوكا مودريتش، وعدم القدرة على مجاراة لاعبي برشلونة.

وأكد هيثم فاروق مدافع فينورد الهولندي الأسبق، لشبكة “إرم نيوز” أن ريال مدريد يعاني من أزمة دفاعية واضحة هذا الموسم، وهو الأمر الذي ظهر واضحًا منذ أول مباراة ضد أتلتيكو مدريد الإسباني في كأس السوبر الأوروبي.

وأضاف: “الريال يحتاج مدافعًا جديدًا وضغطًا أكبر في خط الوسط، خاصة أن الفريق يعاني بدنيًا بشكل واضح مع لوبتيجي”.

أزمة الفاعلية
غابت الفاعلية عن أداء ريال مدريد هذا الموسم بصفة عامة، وأيضًا في مباراة الكلاسيكو.

وأحدث لوبتيغي تغييرًا يشمل مغامرة هجومية واضحة في الشوط الثاني، مع مشاركة لوكاس فاسكيز كظهير أيمن، وتحويل الطريقة إلى 3 مدافعين بعودة البرازيلي كاسيميرو بجانب سيرجيو راموس وناتشو.

وساهمت هذه التغييرات في انتفاضة هجومية لريال مدريد، ولكن الفريق عانى في استغلال الفاعلية بشكل واضح، وأهدر لاعبوه بعض المحاولات في ظل عجز واضح للمهاجم الفرنسي كريم بنزيما.

أين غاريث بيل؟
دارت التساؤلات حول دور الويلزي جاريث بيل الجناح الهجومي والأداء الباهت الذي قدمه في المباراة بشكل واضح.

وكالعادة واصل غاريث بيل تقديم المستويات الضعيفة في المباريات المهمة ليدفع ريال مدرد ثمن الاعتماد عليه وحيدًا، بعد رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس الإيطالي.

كلمات دليلية
رابط مختصر